مال إضافي؟ هو ينفقه وهي كذلك

تم نشره في الجمعة 22 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً
  • مال إضافي؟ هو ينفقه وهي كذلك

   براتيسلافا - أظهر استطلاع للرأي شمل ألف شخص في سلوفاكيا أن الفجوة النوعية تتسع قليلا عندما يطلب من الرجال والنساء وصف الكيفية التي سينفقون بها مبلغا إضافيا من المال.

    وقالت مؤسسة "جي. إف. كي" التي أجرت الاستطلاع إن إجابة الرجال على سؤال مفاده "ماذا ستشتري في يوم واحد بمائة ألف كرون (3100 دولار) إضافية؟" جاءت نمطية حيث قال الرجال إنهم سيشترون سيارة أو دراجة بخارية.

     من جهة أخرى قالت 52 في المئة من النساء ممن شملهن الاستطلاع إنهن سينفقن الاموال الاضافية في إصلاح منازلهن أو شراء كماليات للمنزل.

    ووضع عدد من الرجال يمثل ضعف النساء ممن شملهم الاستطلاع شراء أجهزة الكترونية جديدة أو جهاز كمبيوتر شخصي على قائمة تسوقهم لكن نسبة أعلى من النساء قالت إنهن سينفقن المال في شراء ملابس.

    وكان الكرم أيضا واضحا بدرجة أكبر بين النساء حيث قالت أكثر من خمسة في المائة منهن إنهن سيعطين هذه الاموال لاطفالهن مقارنة بثلاثة في المائة من الرجال.

    لكن الجنسين اتفقا عموما على أن الانفاق هو أفضل طريقة لاستخدام مبلغ غير متوقع من المال. وقال نحو 1.3 في المئة فقط من الرجال والنساء إنهم سيستخدمون هذه الاموال في سداد الديون فيما قالت نسبة أكبر بقليل إنهم سيستثمرونها.

     وقالت مؤسسة جي. إف. كي أيضا إن إجابة "إعطاء المال للاطفال" تردد أكثر بين كبار السن وأصحاب الدخول المنخفضة ممن شملهم الاستطلاع.

التعليق