حرمان هامبورج من استضافة مباريات كأس العالم

تم نشره في الجمعة 24 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً

هامبورج (المانيا) - قالت صحيفة بيلد الالمانية واسعة الانتشار امس الخميس ان مدينة هامبورج قد تحرم من استضافة اي مباريات خلال نهائيات كأس العالم المقبلة التي تستضيفها المانيا في 2006 ان لم تستبعد جزءا من اسم استادها الذي يخص احدى الجهات الراعية.

ويطلب الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) من هامبورج حذف اسم شركة (اميركا اون لاين) الخاصة بخدمات الانترنت من اسم الاستاد.

وقالت الصحيفة الالمانية انها حصلت على نسخة من خطاب ارسله الامين العام للفيفا اورس لينسي الى اللجنة الالمانية المنظمة للنهائيات يطلب فيه حذف هذا الجزء من اسم الاستاد والا خاطرت المدينة باستبعادها من استضافة المباريات خلال البطولة الكبرى.

وقال هورست شميت نائب رئيس اللجنة المنظمة "نحن نبحث الامر مع هامبورج والفيفا ونأمل في التوصل لحل يرضي جميع الاطراف."

وافتتح استاد هامبورج في سبتمبر ايلول 2000 بمباراة بين منتخبي المانيا واليونان. وتكلف انشاء الاستاد 97 مليون يورو وهو يتسع لنحو 45 الف مشاهد.

التعليق