منتخب السلة يعسكر في مصر ومنها إلى لبنان.. وغموض سوري

تم نشره في الجمعة 24 حزيران / يونيو 2005. 09:00 صباحاً
  • منتخب السلة يعسكر في مصر ومنها إلى لبنان.. وغموض سوري

استبعاد بشير وعباس وضم لاعبين جدد

 

حسام بركات

عمان- يبدأ منتخبنا الوطني لكرة السلة معسكره التدريبي في مصر صباح السبت المقبل بعد التغلب على مشكلة حجوزات الطيران حيث تغادر البعثة الى القاهرة عند الساعة الثامنة والنصف ليخوض المنتخب مباراتين أمام نظيره المصري يومي الأحد والاثنين وتغادر البعثة القاهرة الثلاثاء متوجهة مباشرة إلى بيروت لخوض غمار المنافسة في تصفيات غرب آسيا اعتبارا من الأربعاء 29 حزيران- يونيو الجاري.

ولتعذر الحصول على تأشيرة الدخول لكل من موسى بشير وإسلام عباس فقد تقرر استبدال اللاعبين وتعزيز المنتخب بآخرين من المنتخب الاولمبي بعد موافقة الاتحاد على الاستعانة بهم رغم تحفظات المدرب النيجيري فريدريك اونيكا.. ولكن "للظروف أحكام".

وتم ضم كل من زيد عباس وفضل النجار ومحمد بشناق إلى تشكيلة المنتخب المغادر إلى القاهرة وبيروت إلى جانب زيد الخص وايمن ادعيس ومعن عودة واشرف سمارة وإياد عابدين وموسى العوضي وغازي النبر وفيصل النسور ومعتصم سلامة.

وستلعب جميع المنتخبات المشاركة في التصفيات وفق نظام الدوري من مرحلة واحدة بحيث تتأهل ثلاثة منتخبات الى بطولة الأمم الآسيوية التي تستضيفها قطر في أيلول المقبل والمؤهلة بدورها الى بطولة العالم التي ستقام في اليابان السنة المقبلة.. وستتأهل ثلاثة منتخبات آسيوية الى الاستحقاق الدولي الكبير على أن تكون اليابان الدولة الرابعة بحكم استضافتها للنهائيات.

وأكد المدير الفني لمنتخبنا الوطني مراد بركات ان ثقته باللاعبين كبيرة جدا وان التأهل ضمن 3 منتخبات إلى نهائيات آسيا المقررة في الدوحة خلال أيلول- سبتمبر المقبل هو هدف وغاية سيعمل الفريق على تحقيقها مهما كلف الأمر.. وعندما نصل إلى النهائيات سيكون حجم الاستعداد كبير جدا بهدف التأهل ضمن 3 منتخبات إلى نهائيات كأس العالم فضلا عن اليابان التي ستستضيف المونديال صيف 2006.

وأشار المدير الفني إلى أن موضوع مشاركة المنتخب السوري في التصفيات ما زال غامضا حيث يؤكد الاتحاد السوري انه اعتذر عن عدم المشاركة، في حين أن اتحاد غرب آسيا يشير إلى عدم وجود أي اعتذار رسمي من قبل الاتحاد السوري.. منوها الى ان الاعتبارات التسويقية ربما تمنع اتحاد غرب آسيا من ذكر أي شيء يتعلق بغياب او انسحاب أي فريق .. سيما اذا كان بأهمية المنتخب السوري.

يذكر ان قرعة التصفيات كانت قد سحبت قبل فترة في العاصمة اللبنانية بيروت ولم تخدم منتخبنا الذي سيضطر لخوض لقاءين قويين أمام إيران وسورية (اذا قررت عدم الانسحاب) في بداية مشواره ثم لقاءين ضعيفين أمام اليمن والعراق قبل أن يلتقي في آخر مباراة مستضيفه اللبناني.

وللصدفة فقد جاءت قرعة لبنان وسورية (التي حضر ممثلها القرعة) كما يتمنى المنتخبان حيث سيخوض الفريق المستضيف مباراتين سهلتين امام العراق واليمن قبل ان يلتقي مع ايران وسورية ومنتخبنا على التوالي، فيما سيخوض المنتخب السوري- اذا حضر- مباراة سهلة امام اليمن ثم قوية امام منتخبنا الذي سيكون قد ناله التعب في مباراة الافتتاح امام ايران، ثم يعود لمباراة سهلة امام العراق قبل اللقاءين القويين امام لبنان وإيران على التوالي.

وأشارت صحيفة اللواء اللبنانية إلى أن منتخب لبنان للرجال يواصل تدريباته المكثفة استعدادا لبطولة غرب آسيا التي ستقام على ملعب المدينة الرياضية، ويتدرب المنتخب مرتين يوميا، بقيادة المدرب الأميركي بول كافتر لخوض التصفيات التي ستشارك فيها ستة منتخبات وهي: الأردن، إيران، سورية، العراق، اليمن ولبنان.. ولم تشر الصحيفة الى ورود اخبار عن انسحاب المنتخب السوري.

وتابعت.. يضم المنتخب اللبناني كوكبة من النجوم الذين يتدربون حاليا وهم: علي محمود، روني فهد، عمر الترك، غالب رضا، محمد ابراهيم، فادي الخطيب، جان عبد النور، ياسر الحاج، روي سماحة، علي فخر الدين، حسين توبة، هاني الزاخم وجو فوغل مع العلم أن البعض الآخر يعاني من الاصابة وهم: بول خوري، صباح خوري، ريشارد هلّيط وباسم بلعة.

برنامج التصفيات

29-6: سورية ـ اليمن، لبنان ـ العراق، إيران ـ الأردن.

30-6: لبنان ـ اليمن، الأردن ـ سورية، العراق ـ إيران.

1-7: الأردن ـ اليمن، إيران ـ لبنان، سورية ـ العراق.

2-7: اليمن ـ إيران، العراق ـ الأردن، لبنان ـ سورية.

3-7: العراق ـ اليمن، سورية ـ إيران، الأردن ـ لبنان.

التعليق