فيلابان: "الفساد قد يدمر كرة القدم في الصين"

تم نشره في الاثنين 20 حزيران / يونيو 2005. 09:00 صباحاً

كوالالمبور- حذر امين عام الاتحاد الاسيوي لكرة القدم، الماليزي بيتر فيلابان، من ان الفساد في الصين قد يدمر كرة القدم فيها معربا عن اسفه عن لعدم تأهل منتخبها الى نهائيات كأس العالم في المانيا عام 2006.

وقال فيلابان في تصريح الى وكالة "فرانس برس" امس الاول السبت "يجب على الحكومة الصينية اجراء التحقيقات حول الفساد وازالته من كرة القدم في هذا البلد".

وتابع "سبق ان حذرتهم ويجب ان يباشروا تحقيقاتهم وفي حال لم يفعلوا سيؤدي الامر الى تدمير كرة القدم الصينية خصوصا ان جهودا تبذل من قبل الاتحاد الاسيوي الان ضمن رؤية اسيا لتطوير كرة القدم في البلدان الاسيوية".

وكان فيلابان طلب من الاتحاد الصيني لكرة القدم تنظيم بطولة بشكل احترافي اكثر خصوصا من نواحي الادارة والتسويق والتغطية الاعلامية.

واضاف امين عام الاتحاد الاسيوي "يجب ان نعيد الجمهور الى الملاعب لان العديد منهم هجرها بسبب عمليات رشوة الحكام والمراهنات غير الشرعية".

وكان الاتحاد الصيني عقد سلسلة من الاجتماعات لانقاذ الدوري المحلي المحترف ووضع حد لاعمال الفساد والمراهنات غير الشرعية التي دفعت ببعض الاندية الى التهديد بالانسحاب من البطولة.

التعليق