انطلاق مباريات المربع الذهبي للدوري السعودي

تم نشره في الاثنين 20 حزيران / يونيو 2005. 09:00 صباحاً
الرياض - تنطلق اليوم الاثنين أولى مواجهات المربع الذهبي ضمن الدوري السعودي لكرة القدم فيلتقي الاتحاد مع النصر على ستاد الأمير عبدالله الفيصل في جدة، وكان الاتحاد انهى الدور التمهيدي من الدوري في المركز الثالث فيما جاء النصر رابعا.

 وحسب لوائح الاتحاد السعودي فان صاحبي المركزين الثالث والرابع يلتقيان على ملعب الاول والفائز منهما يواجه الهلال الثاني على ارض الاخير، والمتأهل منهما يلتقي الشباب المتصدر وحامل اللقب في المباراة النهائية، ومباراة الاتحاد والنصر من مباريات القمة في السعودية وسيدخلها الفريقان برغبة مشتركة وهي الفوز لبلوغ الدور قبل النهائي ومواجهة الهلال ولكن بحسابات مختلفة.

 الاتحاد يسعى لإنقاذ موسمه المحلي ورد اعتباره أمام النصر الذي هزمه قبل أسبوع (3-2)، وفي الوقت ذاته ستكون المباراة خير اعداد لمواجهة الصفاقسي التونسي في ذهاب الدور النهائي لدوري أبطال العرب.

 اما النصر الذي غاب عن الالقاب منذ عام 1998 فإنه يسعى الى استعادة امجاده والعودة بقوة الى منصات التتويج حتى وان كان هذا الأمر لن يكون إلا عبر الباب الضيق لكونه سيمر بأكثر من محطة صعبه إذا ما رغب في تحقيق هدفه.

 وتأهل الاتحاد للمربع الذهبي بعد ان حل ثالثاً برصيد 38 نقطة جمعها من 22 مباراة فاز في 11 وتعادل في 5 وخسر في 6 مباريات ورجحت كفته على منافسه بفارق الأهداف حيث سجل 53 هدفا وولج شباكه 37 هدفا ولا شك انه يسعى الى استعادة نغمة الفوز بعد خسارتين متتاليتين أمام النصر ثم الشباب، كما أن فوزه يعني له الشيء الكثير حيث سيؤهله إلى الدور المقبل من البطولة ويمنح اللاعبين جرعة معنوية كبيرة واستعادة الثقة قبل المواجهة المنتظرة على الصعيد العربي أمام الصفاقسي.

 وسيرمي الروماني انخل يوردانسكو مدرب الاتحاد بكل أوراقه في المباراة خصوصا وانه أراح اللاعبين الأساسيين في المباراة الأخيرة ضد الشباب، ويملك الفريق لاعبين مميزين في كافة الخطوط وغالبيتهم من الدوليين الامر الذي يساعد المدرب على وضع التكتيك المناسب نظرا لقدرتهم على تنفيذها ومنهم مبروك زايد وصالح الصقري وحمد المنتشري ورضا تكر وابراهيم سويد ومحمد نور وسعود كريري ومناف ابو شقير والبرازيلي سيرجيو ريكاردو.

 من جهته، حل النصر رابعا برصيد 38 نقطة ايضا وكان بامكانه تحقيق مركز افضل لكنه اهدر عددا من النقاط امام الفرق التي هبطت الى الدرجة الاولى، ويسعى الفريق الذي عاني هذا الموسم من عدة ظروف لعل أبرزها غياب العنصر الأجنبي إلى جانب تردي الأحوال المالية إلى الفوز والتأهل لمواجهة منافسة التقليدي الهلال معولا على عدد من اللاعبين البارزين امثال سعد الحارثي وعبدالعزيز الجنوبي وبدر الحقباني وبندر تميم وابراهيم ماطر وسعد الزهراني ومنصور الثقفي.

التعليق