كلينسمان يدافع عن هوت..وكان ينتقد التطبيق الجديد لقانون التسلل

تم نشره في السبت 18 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً

 فرانكفورت - انتقد أوليفر كان حارس مرمى المنتخب الالماني لكرة القدم اول امس الخميس قانون التسلل الذي يطبق حاليا في مباريات بطولة كأس العالم السابعة للقارات التي تستضيفها ألمانيا من 15 إلى 29 حزيران/يونيو الحالي، وقال الحارس الالماني: اعتقدت أن الغرض من هذه القواعد الجديدة هو توضيح الامور أكثر ولكن ما حدث كان العكس.

 وكان أوليفر كان حارس مرمى بايرن ميونيخ الالماني الذي أصيب بجرح أسفل عينه خلال اللعبة التي جاء منها الهدف الاسترالي الثالث خلال مباراة المنتخبين يوم الاربعاء التي انتهت بفوز الالمان (4-3) في افتتاح مباريات كأس القارات قد وصف القاعدة الجديدة للتسلل بأنها "مثيرة للجدل"، وقال أوليفر كان: قبل نهاية المباراة بقليل كنت أشعر بأنني أخوض بطولة تقام مبارياتها داخل الصالات.. وفجأة وجدت مهاجم أستراليا في مواجهتي إثر ضربة حرة.

 وتشهد بطولة كأس القارات تطبيقا جديدا لقانون التسلل لتوضيح ما إذا كان اللاعب متداخلا في اللعب أم أنه يستفيد من موقعه في التسلل، وتوضح القاعدة الجديدة أن التداخل في اللعب يعني لعب أو لمس الكرة بعد تمريرة من أحد الزملاء.. والتداخل مع المنافسين يعني منعهم من لعب الكرة أو التمكن من لعب الكرة أو منعهم من الوصول للكرة بالوقوف حائلا دون رؤيتهم للكرة أو التحرك تجاهها أو بإصدار إيماءة أو حركة لخداعهم، وقال كان: اعتقدت أن هذا الشكل من التسلل السلبي سيختفي في هذه البطولة ولكن ما حدث هو العكس.

 ومع ذلك أكد أوليفر كان أن التطبيق الجديد للقانون ربما يؤدي لاتباع خطط جديدة، وأضاف: اعتقد أن المدربين سيلجأون إلى خطط جديدة وأن الفريق أو المهاجم سيتمكن من استغلالها جيدا.

التعليق