فورمولا 1 : "إنديانابوليس".. هدف رايكونن المقبل

تم نشره في الجمعة 17 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً
  • فورمولا 1 : "إنديانابوليس".. هدف رايكونن المقبل

إنديانابوليس - يأمل الفنلندي كيمي رايكونن سائق فريق ماكلارين مرسيدس بتحقيق فوزه الرابع في بطولة العالم لسباقات سيارت فورمولا 1 وذلك من خلال سباق الجائزة الكبرى في إنديانابوليس المقرر إقامته يوم الاحد المقبل في الولايات المتحدة.

 ويسعى رايكونن إلى تقليص الفارق الذي يصل إلى 22 نقطة بينه وبين الاسباني فيرناندو آلونسو سائق فريق رينو الفرنسي، ولا يمكن أن يتقلص الفارق إلى 21 نقطة إلا إذا فاز رايكونن ولم يحصل آلونسو على أي نقطة في سباق الاحد، وحقق فريق ماكلارين فوزا مزدوجا بسباق كندا الاحد الماضي حيث حل رايكونن في المركز الاول وزميله الكولومبي خوان بابلو مونتويا في المركز الثاني قبل أن يقرر الحكام إلغاء نتيجة الاخير ومنح المركز الثاني للالماني مايكل شوماخر سائق فريق فيراري الايطالي.

 وارتكب مونتويا خطأ الخروج من مركز التجهيزات والاشارة حمراء مما عرضه وبقية السائقين للخطر، وسيعمل الفريق البريطاني الالماني على مواجهة منافسيه بكل قوة مجددا الاحد المقبل على حلبة إنديانابوليس التي يفضلها رايكونن البالغ من العمر 23 عاما على حلبة جيل فيلنوف في مونتريال ويعتبرها الانسب بالنسبة لسيارته.

 وقال رايكونن قبل سباق الاحد الذي يمثل الجولة التاسعة من بين 19 جولة تتضمنها بطولة العالم هذا الموسم: أتشوق للعودة إلى الحلبة ومواصلة المعركة من أجل الفوز ببطولة العالم، مضمار إنديانابوليس يحفل بالاحداث التاريخية الاسطورية شأنه في ذلك شأن مونت كارلو وكل سائق يأمل بالفوز عليه ولو مرة واحدة.

 على صعيد آخر بدا أن مونتويا استعاد قدراته البدنية والذهنية وسرعته بعد الاصابة التي تعرض لها في كتفه من جراء لعب التنس في مطلع الموسم، ويحتاج مونتويا أن يلقي خلف ظهره العقوبة التي فرضها عليه الاتحاد الدولي للسيارات وحرمته من الفوز بالمركز الثاني في كندا وعليه أن يظهر براعته على حلبة إنديانابوليس التي تسمح بتجاوز السيارات بعضها البعض وهي "لعبة" يحبها مونتويا.

 وفي وقت يثبت فيه فريق ماكلارين قوته من سباق إلى آخر يعاني فريق وليامز بي. إم. دبليو من مشكلات مهمة أبرزها أن الشراكة بين الطرفين قد تنتهي مع نهاية الموسم خصوصا بعدما تردد عن أن وليامز سينتقل لمشاركة الفريق السويسري ساوبر، ومن غير المستبعد أن ينتقل السائق الالماني نيك هيدفيلد إلى فريق آخر في الموسم المقبل، وقال هيدفيلد: دارت بعض المحادثات الرسمية بيني وبين عدد من الفرق لكن يبقى الوقت مبكرا لتحديد وجهتي في الموسم المقبل.

 ويحتل هيدفيلد البالغ من العمر 28 عاما المركز الرابع في ترتيب بطولة العالم برصيد 25 نقطة، ووصل هيدفيلد إلى مركزه الحالي في عالم سيارات فورمولا 1 بصعوبة بالغة ومر بسنوات عجاف كثيرة. وقال: كان علي أن أمر بسنوات صعبة لكن المهم أنني وصلت الآن إلى ما كنت أتطلع إليه دائما.

التعليق