اليونان تواجه نجوم السامبا في بداية مشوارها

تم نشره في الثلاثاء 14 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً
  • اليونان تواجه نجوم السامبا في بداية مشوارها

فرانكفورت - بعد نشوة النصر الكبيرة التي عاشتها اليونان بإحراز لقب بطولة الامم الاوروبية السابقة لكرة القدم يورو 2004 بالبرتغال لم يلبث لاعبو هذا الفريق الذين تحولوا فجأة إلى آلهة لكرة القدم في بلادهم أن عادوا إلى أرض الواقع. حيث تمر اليونان حاليا بموقف متأزم بينما تسعى إلى التأهل لنهائيات كأس العالم 2006 بألمانيا.

   وبعد خسارتها الاخيرة من المنتخب الاوكراني صفر-1 ببيريه في الثامن من حزيران/يونيو الجاري أصبحت اليونان تحتل المركز الثالث بمجموعتها بالتصفيات الاوروبية المؤهلة لكأس العالم بفارق ثماني نقاط عن أوكرانيا متصدرة المجموعة ونقطة واحدة عن تركيا صاحبة المركز الثاني.

لذلك يسعى المنتخب اليوناني بقيادة مدربه الالماني أوتو ريهاغل إلى استغلال بطولة كأس القارات للحصول على الدفعة الفنية والمعنوية اللازمة التي ستساعدهم على العودة مجددا إلى ألمانيا في العام المقبل للمشاركة ببطولة كأس العالم.

وسينال المنتخب اليوناني أكبر شرف خلال بطولة كأس القارات في 16 من الشهر الجاري بمدينة لايبزغ عندما يلتقي بالمنتخب البرازيلي للمرة الاولى في تاريخه.

وقال ريهاغل مداعبا "إذا كنا أردنا اللعب معهم من قبل. لكان هذا الامر كلفنا أموالا طائلة. أموال ليست حتى موجودة في اليونان".

وكان ريهاغل قد أصبح أقرب ما يكون إلى إله إغريقي على قيد الحياة في الرابع من تموز/يوليو 2004 عندما قاد المنتخب اليوناني الضئيل إلى الفوز 1-صفر على مضيفه البرتغالي في نهائي بطولة يورو 2004 ليحرز لقبه القاري الاول، وكان لريهاغل تأثير كبير في إحداث هذه المفاجأة.

فالمدرب الالماني الذي تولى تدريب اليونان في 2001 بينما كان الفريق في حالة مزرية نجح في خلق نوع جديد من الثقة بالنفس بين لاعبي المنتخب اليوناني.

كما أنهى الخلاف القائم بين نجم الهجوم ديميس نيكولايديس وصانع الالعاب فاسيليوس تسيارتاس. وضم العديد من اللاعبين الناشئين لصفوف الفريق كما أدخل تحسينات فنية وبساطة جديدة على الكرة اليونانية، ويقول ريهاغل الذي قاد اليونان إلى احتلال المركز 12 بتصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم لمنتخبات العالم وهو أعلى مركز بلغته اليونان في تاريخها "إن الكلمات السحرية (لهذا الانجاز) هي النظام والتخطيط".

ويريد ريهاغل الان أن يستغل لاعبوه بطولة كأس القارات التي ستنطلق غدا الاربعاء لمصلحتهم مشيرا إلى أن هذه البطولة تضم قائمة من كبرى المنتخبات العالمية.

وينوي ريهاغل الاستعانة بالتشكيل الاساسي نفسه الذي لعب به خلال بطولة الامم الاوروبية السابقة. بحيث يلعب مهاجم أياكس أمستردام الهولندي أنجيلوس كاريستياس الذي منح اليونان لقب أوروبا بإحرازه هدف الفوز في نهائي البطولة في الامام. وقد ينضم إليه في خط الهجوم إيوانيس أماناتيديس لاعب فريق كايزسلاوترن الالماني.

وتعليقا على مشاركته في بطولة كأس القارات بألمانيا فقد قال أماناتيديس "لقد قال أوتو ريهاغل ذات مرة أنه لديه ثلاثة قلوب:اثنان لالمانيا وواحد لليونان. وأنا مثله ولكن الوضع مقلوب بالنسبة لي".

التعليق