التأمل أحد وصفات التقليل من الضغط النفسي

تم نشره في الاثنين 13 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً
  • التأمل أحد وصفات التقليل من الضغط النفسي

العيادة النفسية:

 

         وفاء أبوطه

     يمكن لأي شخص ممارسة تمارين التأمل، فهي لا تحتاج إلى جهد بدني، وتعتمد على التركيز الذهني، من خلال الاسترخاء العميق، مما يساعد على التركيز والتفكير بهدوء, وهو اللغة الوحيدة لاتصال الإنسان بنفسه الداخلية.

    ويعتبر التأمل أحد وصفات التقليل من درجة الضغط النفسي والبدني، ووسيلة لتقليص أو تخفيف الآلام الناتجة من الامراض على تنوعها, ويمنح الشعور بالاسترخاء. ويعتبر "تجسيد الصورة الذهنية" أولى المراحل التي ينبغي أن تبدأ بها, والتي يتم فيها خلق صورة في العقل لشيء معين ثم التركيز عليه بشكل كلي يمكنك من عدم رؤية أي شيء من حولك سوى هذه الصورة التي رسمتها في عقلك والتي تجدها في صورة مرئية أمام عينيك.

     وعند البدء بالتأمل لابد وأن يكون المكان مريحاً ويستحسن وجود شموع من حولك، وأن تستمع إلى موسيقى هادئة, مع مراعاة أن تكون الإضاءة في الغرفة طبيعية ومريحة, وأن تجلس في وضع مريح (وضع القرفصاء)، على أن يكون العمود الفقري في وضع مستقيم ومريح والرأس متعامدة على الكتفين. كلما كان العمود الفقري في وضع مستقيم تمت عملية التنفس بسهولة أكثر وكلما انتظمت الدورة الدموية، من الممكن إمالة الرأس قليلاً إلى الأمام لإعطائك المزيد من الاسترخاء, مع ارتكاز اليدين على الركبتين .

     التنفس بعمق وهدوء مهم وضروري في عملية التأمل، وبمجرد أن تبدأ في التأمل ستجد أن عملية التنفس تتم ببطء وبعمق فور انصهار همومك, و يفضل أن تتم عملية التأمل في الصباح، أي في بداية اليوم لأن المخ يكون خالياً من أية أفكار, كما أن هذا التوقيت يساعدك على توليد الطاقة والسلام الداخلي الذي يمكنك من الاسترخاء, ويجعلك منتجاً في يوم شاق عليك, وبالطبع يعتمد ذلك على أسلوب حياة كل شخص.

شروط التأمل الناجح:

-تأمل بملابس فضفاضة واسعة، بشرط أن تكون من الأنسجة الطبيعية مثل: الأقطان أو الحرير أو الصوف حتى تعطي الفرصة لجسمك أن يتنفس.

- تأمل كل يوم في نفس الوقت لمدة 15 دقيقة, وحاول نسيان جميع همومك.

- تناول قسطاً وافراً من الراحة الملائمة.

- احرص في تناول الطعام، عليك بأكل الطعام الذي يمدك بالطاقة مع تجنب أكل الطعام الدسم.

- اشرب كثيراً من الماء(وليكن ثمانية أكواب في اليوم الواحد أو أكثر).

- إذا تناولت أي مادة منبهة مثل الشاي أو القهوة، يكون ذلك قبل 6 ساعات من ممارستك للتأمل.

- لا تتناول طعاما دسما قبل ميعاد التأمل بأربع ساعات، ولا تتأمل وأنت خاوي المعدة ولكن تناول وجبة خفيفة لكي تساعدك على التركيز.

- مارس إحدى الأنشطة الرياضية ثلاث مرات أسبوعياً.

التعليق