سبيرز وبيستونز.. المشهد الأخير قبل إسدال الستار

تم نشره في الخميس 9 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً
  • سبيرز وبيستونز.. المشهد الأخير قبل إسدال الستار

نهائي الـNBA

      أيمن أبو حجلة

    بعد سبعة أشهر من المنافسات الشاقة ابتداء من الدور الأول وانتهاء بالأدوار الفاصلة في المنطقتين الشرقية والغربية، يستعد فريقا ديترويت بيستونز بطل الشرق وسان انتونيو سبيرز بطل الغرب لخوض المعركة النهائية سعيا وراء الحصول على أغلى ألقاب كرة السلة الأميركية.

إنها الجولة التي ينتظرها الجميع بفارغ الصبر مع نهاية كل موسم، ويظفر باللقب من يسبق الآخر في الفوز بأربع مباريات من أصل سبع مقررة، وغالبا ما تبلغ الإثارة ذروتها في هذه المواجهات.. سان انتونيو سبيرز بطل الموسم قبل الماضي بقيادة نجمه العملاق تيم دنكان، سيلتقي ديترويت بيستونز حامل اللقب الذي يعتمد على جماعية الأداء، إنها مواجهة مرتقبة يتوقع أن تلقى متابعة من جميع المهتمين، والفائز في نهاية المشوار ينال احترام الجميع ويتربع على عرش المسابقة السلوية الأغلى والأكثر إمتاعا.

 لقد تابعنا الموسم منذ بدايته وسلطنا الأضواء على أفضل فرق الدوري وأبرز لاعبيه، ولا بد لنا أن نلقي نظرة أخيرة على الفريقين اللذين وصلا للجولة النهائية.

رحلة طويلة تلك التي مر بها ديترويت بيستونز وسان انتونيو سبيرز في طريقهما إلى هذه المرحلة الحاسمة، صعوبات جمة واجهتهما.. لكن إصرارهما على إعتلاء قمة الهرم جعلهما يتفوقان على جميع من أمامهما، دعونا نتعرف معا على طرفي نهائي دوري الـNBA هذا الموسم..

دنكان والمشاغبون الثلاثة

    يقف سان انتونيو سبيرز على أعتاب لقب ثالث في المواسم الستة الأخيرة، لكنه يدرك أيضا أن المهمة لن تكون سهلة أمام حامل اللقب الذي يملك العديد من الأوراق التي يمكن استخدامها في كل مكان وزمان، وقصة الإنجازات مع سان انتونيو سبيرز بدأت مع قدوم اللاعب المعروف تيم دنكان عام 1997، وبعد عامين نال الفريق لقبه الأول في موسم ظفر به دنكان بلقب أفضل لاعب في النهائيات، كان ديفيد روبنسون قائد الفريق الذي كان يزخر بالعديد من نجوم الهبة مثل ماريو آلي وصانع الألعاب أفري جونسون مدرب فريق دالاس مافريكس حاليا، لكن أيا منهم لم تستطع نجوميته أن تطغى على قوة أداء دنكان الذي بلغت نسبة تسجيله في الدور النهائي 27.4 نقطة في المباراة الواحدة.

بعد أربعة أعوام كان لا بد من تكرار الإنجاز خاصة أنه كان الموسم الأخير في ميادين كرة السلة لروبنسون الذي كان يبلغ من العمر حينها 37 عاما، وبالفعل تمكن دنكان من تحقيق حلم زميله المخضرم لكن هذه المرة بمساهمة كبيرة من ثلاثة لاعبين مشاكسين.

الأول كان صانع الألعاب الفرنسي توني باركر، هذا اللاعب استطاع أن يتفوق في الدور النهائي على قائد نيوجيرسي نيتس جيسون كيد الذي يعد واحدا من ألمع صانعي الألعاب في تاريخ الدوري، فقد نثر باركر بأسلوبه لعبه البسيط الخالي من التعقيد سحره على أرض الملعب مما سهل مهمة دنكان وروبنسون تحت السلة.

الثاني هو بروس بووين الذي يصفه البعض بأنه اللاعب القذر.. والسبب في ذلك هو مراقبته اللصيقة لأبرز نجوم فريق الخصم على الأجنحة الأمر الذي يثير غضبهم في بعض الأحيان ويدفعهم لارتكاب العديد من الأخطاء، ولم يكن دور بووين دفاعيا فحسب، بل تألق في التصويبات الثلاثية ليعطي إضافة قوية لفريقه.

الثالث كان لاعبا مستجدا أتى من خارج الولايات المتحدة، بدا غريبا على الأجواء في البداية، لكن سرعان ما تعود عليها ليتألق في أول مواسمه بالدوري، إنه الأرجنتيني إيمانويل جينوبيلي الذي لفت الأنظار على الأطراف بفضل سرعته واختراقاته وقدرته الفائقة على القفز عاليا فوق لاعبي الإرتكاز.

أحرز الفريق لقبه الثاني لكنه خسر جهود قائده المعتزل، وانتقل ستيفن جاكسون إلى انديانا بيسرز، واعتزل ماريو آلي وأفري جونسون، ومع منتصف هذا الموسم خسر سبيرز البديل الناجح ماليك روز الذي انضم لصفوف نيويورك نيكس، فلم يبق من سان انتونيو سبيرز إلا أربعة لاعبين من الفريق الذي فاز باللقب قبل موسمين.

بدأ الفريق رحلة إكتشاف الذات من جديد هذا الموسم حيث لعب في صفوفه العديد من اللاعبين الجدد الذين أظهروا جدية في إثبات حضورهم، لكن أيا منهم لم يتمكن من التفوق على ثلاثي جديد قد يساهم في إحراز اللقب الثالث لسبيرز.

روبرت هوري ظهر كبديل ناجح في نهائيات هذا الموسم، وهو المعروف يتصويباته الثلاثية القاتلة في الثواني الأخيرة، وبرنت باري كان خير معاون لجينوبيلي على الأجنحة، وأخيرا أظهر نظر محمد القادم من نيويورك نيكس كفاءة عالية في اللعب إلى جانب دنكان تحت السلة، وبذلك يبدو سبيرز فريقا قادرا على إحراز اللقب، لكن ذلك مرتبط بتألق قائده دنكان إلى جانب الثلاثي المتألق بووين وباركر وجينوبيلي.

الأولاد السيئون

   (Bad Boys).. هذه هي كنية نجوم ديترويت بيستونز حامل لقب دوري الـNBA، إنهم بالفعل أولاد سيئون، لقد فاجأ هذا الفريق جميع النقاد والمتابعين الموسم الماضي عندما سحبوا البساط من تحت أقدام لوس أنجلوس ليكرز وانتزعوا اللقب الثمين.. جلس الممثل الشهير جاك نيكلسون عاشق ليكرز الأول مندهشا مما يراه في الوقت الذي احتفل فيه المغنيان كيد روك وإيمينيم مع فريق مدينتهم بمناسبة إحراز اللقب الأول بعد اعتزال النجم الكبير آيزياه توماس.

لقد استمتع عشاق اللعبة بأداء بيستونز في آخر موسمين بسبب جماعية أدائه رغم كثرة نجومه، فالفريق لا يعتمد على لاعب واحد مهما بلغت شهرته ومهارته، واستطاع المدرب الشهير لاري براون أن يسخر امكانات لاعبيه في قالب جماعي الأمر الذي أدى لإحراز لقب طال انتظاره في مدينة ديترويت.

كان من المستبعد أن يحرز بيستونز لقب الدوري الموسم الماضي.. فجماهيره لم تكن متفائلة بمجموعتها الجديدة، والبعض قال أن أيام آيزياه توماس وجو دومارز ودينيس رودمان أصبحت جزءا من التاريخ الذي يصعب تكراره، وهذا بالأمر وضع أمام اللاعبين الحاليين هدفا جديدا وهو.. قلب الطاولة على رؤوس منتقديهم.

ومنذ رحيل غرانت هيل لم يجد بيستونز من يمكن أن يطلق عليه لقب "النجم الأوحد"، فكان لا بد من تغيير أسلوب تفكير الفريق وهو ما عمل عليه لاري براون، تشاونسي بيلابس كان ولايزال واحدا من أفضل صانعي الألعاب حاليا، لكنه افتقر للنجومية التي يتمتع بها غيره من اللاعبين في مركزه، تايشون برنس كان لاعبا هاويا يفتقر للخبرة، وبن والاس كان منشغلا بواجباته الدفاعية على حساب دوره الهجومي تحت السلة، كان لا بد من التغيير وهذا ما حصل.

فمع قدوم ريتشارد هاميلتون من واشنطن ويزاردز تجددت حيوية الفريق على الأطراف، فهو معروف باختراقاته وسرعته وحماسه الشديد، وهذا أدى لإعطاء برنس وقت أكثر لتجرع الخبرة،وأصبح أكثر نضجا من ذي قبل، وكان لا بد من وجود معاون لوالاس تحت السلة خاصة مع رحيل كورليس ويليامسون، فتم استقدام النجم رشيد والاس لاعب بورتلاند تريل بليزرز سابقا، ومن هنا بدأت مغامرة بيستونز المذهلة.

   أن تفوز بلقب دوري الـNBA، فهو أمر جميل بالفعل، لكن الأجمل هو أن تتغلب في الدور النهائي على فريق مثل لوس أنجلوس ليكرز بقيادة الثلاثي شاكيل أونيل وكوبي براينت وكارل مالون بأربعة انتصارات مقابل انتصار وحيد، وبدا واضحا أن بيستونز لم يعط أية فرصة لمنافسه في التحرك بحرية، وظهر نجومه كالمقيدين الذين لا ينتظرون نهاية اللقاء ليعودوا إلى بيوتهم.

هذا الموسم زادت قوة بيستونز مع تدعيم صفوف الفريق، لكن الخماسي بيلابس وهاميلتون وبرنس وبن ورشيد والاس بقي العنصر الأساسي في انتصارات الفريق، انتونيو ماكيديس أكد أنه البديل الناجح لبن والاس تحت السلتين، فقد قام هذا اللاعب بدور محوري خاصة مع غياب والاس بسبب الإيقاف لتورطه في شجار (بيستونز – بيسرز) الشهير، كما أعلن البورتوريكي كارلوس أرويو عن نفسه بقوة بعد أن جاء إلى الفريق قادما من يوتا جاز في شباط/فبراير الماضي، وأخيرا يعطي المخضرم ليندسي هنتر قوة إضافية للفريق في حال غياب بيلابس عن صناعة الألعاب.

 الفضل يعود أيضا للمدرب براون الذي أثبت أنه واحد من أفضل المدربين الموجودين حاليا، ولا شك أن المواجهة بينه وبين مدرب سان انتونيو سبيرز غريغ بوبوفيتش ستكون ذات طابع مميز خاصة أن الأخير كان مساعدا للأول أثناء توليهما مسؤولية تدريب المنتخب الأميركي في أولمبياد أثينا.

نجوم ديترويت بيستونز

   ريتشارد هاميلتون (32): أحد أبرز نجوم الفريق وأفضلهم تسجيلا للنقاط، يتميز بسرعة انطلاقاته واختراقه لدفاعات الخصوم، نسبة تسجيله في الأدوار النهائية هذا الموسم بلغت 21.3 نقطة في المباراة الواحدة.

تشاونسي بيلابس (1): أفصل لاعب في نهائيات الموسم الماضي، صانع ألعاب مخضرم له باع طويل في اللعبة، يعتبر أحد عناصر الخبرة في المجموعة ويعتبر من أفضل لاعبي الدوري في الرميات الحرة، نسبة تسجيله في الأدوار النهائية بلغت 18.0 نقطة.

تايشون برنس (22): يمثل برنس عنصر الحماس في بيستونز، لديه توازن ما بين دوره الهجومي والدفاعي، ويتوقع أن يكون نجما بارزا في المستقبل، بلغت نسبة تسجيله في الأدوار النهائية 14.7 نقطة.

رشيد والاس (36): أشهر نجوم الفريق، كان نجما ساطعا في سماء فريق بورتلاند تريل بليزرز، لاعب ارتكاز معاون يجبد التصويب من المسافات البعيدة والمتوسطة، لكن أعصابه تخونه في بعض المناسبات، بلغت نسبة تسجيله في الأدوار النهائية 14.7 نقطة.

بن والاس (3): أفضل مدافع في الدوري، يلقب بـ"الوحش" تحسن أداؤه الهجومي كثيرا عن المواسم الماضي، لكن دوره المفضل يتمثل بمتابعة الكرات حيث بلغت نسبته في الأدوار النهائية إلى الآن 11.7 متابعة في المباراة الواحدة.

أنتونيو ماكيديس (24): أحد أعضاء المنتخب الأميركي الفائز بذهبية أولمبياد سيدني 2002، يلعب كبديل للاعبي الإرتكاز، وهو أهم مكاسب الفريق هذا الموسم.

ليندسي هنتر (10): صانع ألعاب خبير يستفيد الفريق من مؤهلاته وقت الضيق، هو البديل الأول لتشاونسي بيلابس، بدأ مع الفريق منذ عام 1993.

كارلوس أرويو (30): كان أحد أسباب خسارة الولايات المتحدة أمام بورتوريكو في أولمبياد أثينا، صانع ألعاب وجناح يلعب موسمه الأول في الدوري علما بأنه لعب نصف هذا الموسم مع يوتا جاز.

إلدن كامبل (41): لاعب ارتكاز عجوز، يقل دوره مع مرور الوقت، يبلغ من العمر 37 عاما، لكنه يثبت في الكثير من الأحيان أنه قادر على العطاء.

دايكو ميليسيتش (31): مفاجأة بيستونز هذا الموسم، جناح صربي عصري يلعب موسمه الثاني بالدوري، يبلغ من العمر 20 عاما ويتوقع له دور أكبر في الموسم القادم.

رونالد دوبري (12): جناح متميز قادم من شيكاغو بولز، لم يشترك كثيرا في مباريات هذا الموسم في ظل وجود هاميلتون وبرنس وميليسيتش.

دارفن هام (8): جناح متواضع الإمكانات، يتميز بإتقانه مهارة التغميس، قلما يشارك مع الفريق، ولا يتوقع إشراكه في المباريات النهائية.

 

نجوم سان انتونيو سبيرز

   تيم دنكان : واحد من ألمع نجوم الدوري في السنوات السبع الماضية، أفضل لاعب في    الدوري عامي 2002 و2003، وأفضل لاعب في النهائيات عام 2003، أحرز مع الفريق لقب الدوري عامي 1999 و2003، لاعب ارتكاز مثقف يتفهم جوانب اللعبة التكتيكية، يعتمد على القوة البدنية، تبلغ نسبة تسجيله في الأدوار النهائية حتى الآن 24.9 نقطة في المباراة الواحدة.

مانو جينوبيلي (20): يعتبره البعض أرشق لاعب في الدوري، جناح أرجنتيني قاد بلاده للفوز بذهبية أولمبياد أثينا، في بعض الأحيان بقوم بأمور خارقة للعادة، يقفز عاليا في الهواء ويعشق التغميس بعنف، ثاني أبرز مسجل في النهائيلت بعد دنكان (21.8 في المباراة الواحدة).

توني باركر (9): صانع ألعاب فرنسي الجنسية، ساهم في إحراز اللقب عام 2003، أسلوبه بسيط ومهاراته عديدة، يبرع في تمرير الكرات الحاسمة وفي الإختراق من العمق، تبلغ نسبة تسجيله في الأدوار النهائية 18.7 نقطة.

روبرت هوري (5): يطلق عليه البعض اسم "رجل المهام الصعبة" وهو مفاجأة الأدوار النهائية، سبق له أن أحرز لقب الدوري مع هيوستن روكتس ولوس أنجلوس ليكرز، صاحب ثلاثيات حاسمة في الأوقات الحرجة رغم أنه لاعب ارتكاز، خطف مركزا اساسيا له في الفريق في هذه النهائيات.

نظر محمد (2): لاعب ارتكاز قادم من نيويورك نيكس منتصف هذا الموسم، أثبت فاعلية كبيرة وجعل السلوفيني نيستروفيتش يجلس على مقاعد الإحتياط، ينتظر منه مساهمة كبيرة أمام ديترويت بيستونز.

برنت باري (17): عنصر خبرة مؤثر في الفريق، صاحب ثلاثيات متقنة رغم أنه بطل مسابقة التغميس عام 1996، غالبا ما يعتمد عليه المدرب غريغ بوبوفيتش في الأوقات الحرجة.

بروس بووين (12): المدافع الأبرز في الفريق، يلعب في مركز الجناح، يتميز بقدرته على إتقان الراقبة الفردية اللصيقة، يتوقع منه أن يشل حركة ريتشارد هاميلتون نجم بيستونز،  يصفه الخصوم بـ"اللاعب القذر".

غلين روبنسون (3) لاعب ارتكاز مخضرم يرفض الخضوع للواقع، عندما ينزل على أرض الميدان يقوم بدوره على أكمل وجه، تخطى حاجز الـ12 ألف نقطة في مسيرته.

بينو أودريه (14): البديل المثالي لتوني باركر في صناعة الألعاب، لاعب مستجد قادم من سلوفينيا، أثبت جديته في المساهمة بإنجازات الفريق هذا الموسم، سلاح فتاك في التمرير الحاسم.

ديفين براون (23): تألق في الدور الأول بمركز الجناح لكن الإصابة خففت من عطائه، لاعب هجومي بحت صاحب مهارات مختلفة.

راشو نيستروفيتش (8): لاعب ارتكاز سلوفيني بدأ الموسم كأساسي ثم تنازل عن مكانه لنظر محمد، بارع في إلتقاط الكرات من تحت السلة، أصيب كثيرا هذا الموسم مما أبعده عن الأضواء.

توني ميسينبيرغ (34): لاعب ارتكاز يبلغ من العمر 39 عاما، لا يشارك في المباريات خاصة مع مجيء نظر محمد وغلين روبنسون.

برنامج المباريات

9-6: سان انتونيو سبيرز - ديترويت بيستونز

12-6: سان انتونيو سبيرز - ديترويت بيستونز

14-6: ديترويت بيستونز - سان انتونيو سبيرز

16-6: ديترويت بيستونز - سان انتونيو سبيرز

19-6: ديترويت بيستونز - سان انتونيو سبيرز (في حال الضرورة)

21-6 سان انتونيو سبيرز - ديترويت بيستونز (في حال الضرورة)

23-6: سان انتونيو سبيرز - ديترويت بيستونز (في حال الضرورة)

السجل الكامل للفائزين باللقب

الموسم البطل الوصيف      النتيجة النهائية

46-47 فيلادلفيا ووريورز  شيكاغو ستاغز      4-1

47-48 بالتيمور بوليتس   فيلادلفيا ووريورز  4-2

48-49 مينيابوليس ليكرز  واشنطن كابيتولز   4-2

49-50 مينيابوليس ليكرز  سياراكيوز ناشونالز      4-2

50-51 روتشستر رويالز     نيويورك نيكس      4-3

51-52 مينيابوليس ليكرز  نيويورك نيكس      4-3

52-53 مينيابوليس ليكرز  نيويورك نيكس      4-1

53-54 مينيابوليس ليكرز  سيراكيوز ناشونالز  4-3

54-55 سيراكيوز ناشيونالز فورت وين بيتسنوز  4-3

55-56 فيلادلفيا ووريورز  فورت وين بيستونز  4-1

56-57 بوسطن سلتيكس      سانت لويس هوكس    4-3

57-58 سانت لويس هوكس    بوسطن سلتيكس      4-2

58-59 بوسطن سلتيكس      مينيابوليس ليكرز  4-0

59-60 بوسطن سلتيكس      سانت لويس هوكس    4-3

60-61 بوسطن سلتيكس      سانت لويس هوكس    4-1

61-62 بوسطن سلتيكس      لوسانجلوس ليكرز    4-3

62-63 بوسطن سلتيكس      لوس انجلوس ليكرز   4-2

63-64 بوسطن سلتيكس      سان فرانسيسكو ووريورز   4-1

64-65 بوسطن سلتيكس      لوس انجلوس ليكرز   4-1

65-66 بوسطن سلتيكس      لوس انجلوس ليكرز   4-3

66-67 فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز   سان فرانسيسكو ووريورز   4-2

67-68 بوسطن سلتيكس      لوس انجلوس ليكرز   4-2

68-69 بوسطن سلتيكس      لوس انجلوس ليكرز   4-3

69-70 نيويورك نيكس      لوس انجلوس ليكرز   4-3

70-71 ميلووكي باكس      بالتيمور بوليتس   4-0

71-72 لوس انجلوس ليكرز   نيويورك نيكس      4-1

72-73 نيويورك نيكس      لوس انجلوس ليكرز   4-1

73-74 بوسطن سلتيكس      ميلووكي باكس      4-3

74-75 غولدن ستيت ووريورز      واشنطن بوليتس     4-0

75-76 بوسطن سلتيكس      فينيكس صنز  4-2

76-77 بورتلاند تريل بليزرز     فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز   4-2

77-78 واشنطن بوليتس     سياتل سوبرسونيكس  4-3

78-79 سياتل سوبرسونيكس  واشنطن بوليتس     4-1

79-80 لوس انجلوس ليكرز   فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز   4-2

80-81 بوسطن سلتيكس      هيوستن روكتس 4-2

81-82 لوس انجلوس ليكرز   فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز   4-2

82-83 فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز   لوس انجلوس ليكرز   4-0

83-84 بوسطن سلتيكس      لوس انجلوس ليكرز   4-3

84-85 لوس انجلوس ليكرز   بوسطن سلتيكس      4-2

85-86 بوسطن سلتيكس      هيوستن روكتس 4-2

86-87 لوس انجلوس ليكرز   بوسطن سلتيكس      4-2

87-88 لوس انجلوس ليكرز   ديترويت بيستونز    4-3

88-89 ديترويت بيستونز    لوس انجلوس ليكرز   4-0

89-90 ديترويت بيستونز    بورتلاند تريل بليزرز     4-1

90-91 شيكاغو بولز لوس انجلوس ليكرز   4-1

91-92 شيكاغو بولز بورتلاند تريل بليزرز     4-2

92-93 شيكاغو بولز فينيكس صنز  4-2

93-94 هيوستن روكتس نيويورك نيكس      4-3

94-95 هيوستن روكتس اورلاندو ماجيك     4-0

95-96 شيكاغو بولز سياتل سوبرسونيكس  4-2

96-97 شيكاغو بولز يوتا جاز    4-2

97-98 شيكاغو بولز يوتا جاز    4-2

98-99 سان انتونيو سبيرز  نيويورك نيكس      4-1

99-2000     لوس أنجلوس ليكرز   انديانا بيسرز     4-2

2000-2001   لوس أنجلوس ليكرز   فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز   4-1

2001-2002   لوس أنجلوس ليكرز   نيوجيرسي نيتس      4-0

2002-2003   سان انتونيو سبيرز  نيوجيرسي نيتس      4-2

2003-2004   ديترويت بيستونز    لوس أنجلوس ليكرز   4-1

2004-2005   ؟؟؟   ؟؟؟   ؟؟؟

التعليق