فوز صريح لطالبات "الأردنية" على "الهاشمية"

تم نشره في الأحد 22 أيار / مايو 2005. 10:00 صباحاً
  • فوز صريح لطالبات "الأردنية" على "الهاشمية"

في الجولة الثانية لنهائي سلة الجامعات
 

      ماجد عسيلة

عمان - كسب فريق طالبات الجامعة الأردنية الجولة الثانية لنهائي بطولة الجامعات لكرة السلة محققاً فوزاً سهلاً على ضيفه فريق الهاشمية، فعوض خسارته التي جاءت بالتغيب في الجولة الأولى، وبات الفريقان بانتظار ما ستسفر عنه الجولة الثالثة وحاسمة على اللقب والتي تقام عند الساعة الرابعة عصر يوم بعد غد الثلاثاء.

فريق الأردنية تفنن وهو يكرم ضيفه مستخدماً شتى ألوان العروض الفنية ليخرج بفوز كبير 100/36 الشوط الأول 47/10 وسط اجتهادات فردية للهاشمية لبلوغ سلة مستضيفه والتي أثمرت على فترات متباعدة.

اليوم يتكرر سيناريو النهائي بلقاء الجولة الثانية لنهائي بطولة الطلاب والذي يجمع الأردنية مع ضيفه العلوم التطبيقية عند الساعة الثالثة عصراً، في قمة مثيرة يحاول فيها الضيف اعتلاء منصة التتويج بعد الفوز الثمين الذي حققه في الجولة الأولى وسط مساع حثيثة للأردنية لقطع كافة الطرق المؤدية إلى اللقب.

الأردنية (100) الهاشمية (36)

بدأ فريق الأردنية اللقاء بقوة أربكت خصمه، فقد تولت تمارا عورتاني صناعة الألعاب وتمويل لاعبتي الجناح سارة ماتوخ ورندة شنانير بالكرات النموذجية للاختراق وسط ارتباك دفاعي للهاشمية عجز عن مراقبة لاعبتي الارتكاز منار التوم ودانا فضة فسجل الأردنية تباعاً ووسع الفارق تدريجياً ليصل إلى 14/0 و18/2، بدورها عانت ملكات الحجايا التي وجدت نفسها وحيدة في مواجهة صلابة فريق الأردنية، وجاءت معاناتها لإغلاق لاعبات الأردنية كافة الطرق المؤدية إلى سلتهم بل وفرضوا رقابة لصيقة على لاعبتي الارتكاز وأبرز لاعبات الفريق نانسي عياش وزينة السلطي، ورقابة مشابهة لنور طبلت وملوك الحجايا على الأطراف الأمر الذي فرض على لاعبات الهاشمية الخروج من تحت سلة الأردنية بعد أن فشلت محاولاتهن للتسجيل من داخل القوس، ومع إرسال التسديدات البعيدة التي طاش معظمها كثف فريق الأردنية من هجماته الخاطفة فوسع الفارق بصورة واضحة ليصل مع نهاية الربع الأول 22/2 والثاني 47/10 .

مجريات الشوط الثاني شهدت تحسناً في أداء الهاشمية الذي تولت فيه ملكات الحجايا مهام إضافية في الاختراق والاستفادة من عمليات الحجز على محيط قوس الأردنية، خاصة مع إشراك شذى الهنيدي وهبة العيساوي وسماح حسن وعلا الضميري على فترات فظهر الفريق بصورة أفضل، ونجح في الوصول إلى سلة الأردنية بشكل أسهل، لكن ذلك لم يقوض من فرص الأردنية لتحقيق الفوز حتى مع الزج بمعظم اللاعبات أمثال دينا الناصر وياسمين القدومي وبان قواس، ومع الدخول في مجريات الربع الأخير عاد الأردنية للسيطرة المطلقة على مجريات اللقاء وفرض طوقاً صارما على تحركات الضيوف اللواتي لجأن إلى إرسال الثلاثيات من خارج المنطقة والتي ارتد معظمها إلى هجمات خاطفة على سلتهن فأنهى فريق الأردنية المباراة بفوز صريح بنتيجة 100/36 .

(تصوير اسامة الرفاعي)

التعليق