اعتداء بدني على الحكم في مباريات الاسبوع الخامس من كرة الثانية

تم نشره في الأحد 15 أيار / مايو 2005. 10:00 صباحاً
  • اعتداء بدني على الحكم في مباريات الاسبوع الخامس من كرة الثانية

البادية يواصل صدارته للمجموعة الثانية

       بلال الغلاييني ونعمان عيد ورامي الشيخ

واصل فريق البادية صدارته للمجموعة الثانية في دوري اندية الدرجة الثانية لكرة القدم برصيد 9 نقاط وذلك بعد تعادله مع الرصيفة المنافس (8) نقاط  بهدف لكل منهما في المباراة التي جرت امس على ملعب كنعان عزت بالزرقاء ضمن منافسات الاسبوع الخامس من الدوري .

وعلى ملعب السلط انتهى لقاء حي الامير حسن والشيخ حسين بفوز الاول على الثاني 2/1 في مباراة شهدت احداثا مؤسفة تمثلت في قيام عدد من لاعبي الشيخ حسين بالاعتداء البدني  على حكم المباراة في تصرف بعيد عن الروح الرياضية .

وبهذه النتيجة يرفع حي الامير حسن رصيده الى 5 نقاط فيما تجمد رصيد الشيخ حسين عند 3 نقاط .

واصل فريق الفحيص مسلسل تعادلاته بعدما تعادل امس مع الزرقاء سلبيا في المباراة التي جرت على ملعب البتراء لتقاسم الفريقين نقاط المباراة التي رفعت رصيد الزرقاء الى 7 نقاط فيما ارتفع رصيد الفحيص الى 4 نقاط من 4 تعادلات !

البادية (1)  الرصيفة (1)

البداية جاءت متوسطة المستوى بعدما بالغ الفريقان في الحذر الذي افقد لاعبي الفريقين حافز التقدم لملعب الاخر الامر الذي حسر معظم الالعاب في منطقة الوسط ، ولم يشهد اي من المرميين تهديدا حقيقيا للمرمى حتى الدقيقة 33 من الشوط الاول الذي شهد مولد الهدف الاول لفريق الرصيفة عن طريق احمد مروح الذي تلقى ركنية بلال الفلاح ليزرع الكرة براسه في مرمى طلال الجبور حارس البادية .

هذا الهدف استنفر لاعبي البادية الذين اخذوا يبحثون عن التعديل وهذا ما تحقق في الدقيقة 43 من الشوط عندما سدد احمد الجريري كرة ارضية زاحفة استقرت على يمين الزامل هدف التعادل الذي انتهى به الشوط الاول .

الشوط الثاني شهد انحسار اللعب في وسط الميدان خشية هدف مفاجئ قد يخلط الاوراق ، وكاد الجريري ان يسجل الهدف الثاني للبادية عندما انفرد بمرمى الرصيفة الا ان خروج الزامل في الوقت المناسب فوت الفرصة على البادية ، ورد الرصيفة بتسديدة قوية لبلال الفلاح علت العارضة بقليل ، وفيما تبقى من وقت ،اتسمت محاولات الفريقين بالحياء قبل ان يعلن الحكم نهاية اللقاء بالتعادل الايجابي 1/1 .

الزرقاء (0)  الفحيص (0)

لم يمهل فريق الزرقاء فريق الفحيص طويلا حتى بادر بالهجوم عن طريق مهاجميه وكانت اولى الفرص للاعب مصطفى روحي الذي تلقى عرضية من الترك لعبها براسه تالق ثائر محمود حارس الفحيص في ابعادها الى ركنية .

وعاد الترك مرة اخرى ليرسل كرة راسية حادت عن القائم بقليل رد عليه يوسف حامد بتسديدة قوية مرت بجوار القائم .

بعد ذلك بدت محاولات الفريقين اكثر جدية للبحث عن هدف التقدم الا ان سوء اللمسة الاخيرة حال دون هز الشباك ، وساهم تالق حارس الزرقاء بلال احمد في المحافظة على نظافة شباكه عندما حول تسديدة معاذ عليوه الى ركنية لينتهي الشوط الاول سلبيا .

الشوط الثاني سيطر على بدايته الحذر من كلا الطرفين مما اثر على المستوى الفني للمباراة وحاول الفحيص الاعتماد على التسديدات البعيدة حيث سدد موفق العبادي كرة قوية خلصها المدافع رافت الترك رد عليه الترك بقذيفة مرت قريبة من القائم الايمن للحارس ، وكاد لاعب الفحيص معاذ عليوه ان يفتتح التسجيل عندما حاور مدافعي الزرقاء واثناء خروج الحارس لملاقاته سدد بجوار المرمى مضيعا فرصة التسجيل .

وشهدت الدقائق الاخيرة افضلية للزرقاء الذي مرر له سلمان رباع كرة من الميسرة الى روحي الا ان ثائر حارس الفحيص انقذ الموقف وعاد حمودة الترك ليحاول التسديد من بعيد دون جدوى لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي بدون اهداف .

حي الامير الحسن 2    الشيخ حسين 1

رغم السيطرة التي فرضها فريق الشيخ حسين على احداث الحصة الاولى وتعدد الفرص التي اتيحت للاعبيه الا ان فريق حي الامير حسن استغل بعض الاخطاء التي ضربت دفاع الشيح حسين وكشف مرمى محمود علي باكثر من كرة كان اثمنها الكرة الرأسية التي سددها مهند المغربي بجوار القائم ثم جاءت ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم بعد تعرض ثاني الحويان للعرقلة داخل منطقة الجزاء فنفذها ادريس خطاب بنجاح على يسار الحارس هدف التقدم في الدقيقة (37) والذي رفع من وتيرة المباراة بعد ان تبادل الفريقان سلسلة من الهجمات والهدف الملغى للشيخ حسين والذي كشفته راية مساعد الحكم.

واظهر فريق الشيخ حسين نواياه الهجومية بوقت مبكر من الشوط الثاني بعد سلسلة من الهجمات والفرص الضائعة والتي بدأها رسلان فهيد الذي سدد كرة رأسية انقذها حارس حي الامير حسن باعجوبة وخلال بحث الشيخ حسين عن التعادل كان مهاجم حي الامير حسن مهران رسمي يكسر مصيدة التسلل وينفرد في المرمى ويراوغ الحارس بحركة ذكية ويسدد الكرة في المرمى الخالي معززا تقدم فريقه بالهدف الثاني الذي جاء في الوقت القاتل، وخلال اقل من دقيقة استغل نايف حسين الدربكة التي حدثت داخل منطقة حي الامير حسن فسجل الهدف الوحيد للشيخ حسين.

وبعد ان اطلق الحكم عماد المعاني صافرة النهاية قام لاعبو واداريو فريق الشيخ حسين بضرب الحكم ومساعده عيسى عماوي في موقف بعيد عن الروح الرياضية، حيث حاول الحكم الفرار من "معركة الضرب" فلجأ الى غرفة الغيار.

وحسب الحكم الرابع محمد الدغمي فان اداري فريق الشيخ حسين خالد شفوان ولاعبي الفريق شريف محمد علي ويوسف شحادة ومحمد صبري قاموا بضرب الحكم،وكان احد جمهور فريق الشيخ حسين وخلال سير المباراة حاول الاعتداء على مدرب الفريق هشام عبده.

التعليق