مواجهة مكررة للتطبيقية والهاشمية وجديدة تجمع الأردنية وعمان الأهلية

تم نشره في الأحد 15 أيار / مايو 2005. 09:00 صباحاً
  • مواجهة مكررة للتطبيقية والهاشمية وجديدة تجمع الأردنية وعمان الأهلية

في الدور قبل النهائي لسلة الجامعات

عمان - تنطلق عند الساعة الثالثة عصر اليوم في عمان والزرقاء منافسات الدور قبل النهائي لبطولة الجامعات الأردنية لكرة السلة للطلاب بلقاءين قويين يحملان عنوان الإثارة والندية.

فرق الدور نصف النهائي تمثل قوة ضاربة وتضم عددا كبيرا من نجوم الأندية والمنتخبات الوطنية، لذا فإن وجبة فنية دسمة ستقدم اليوم لبلوغ المرحلة النهائية لأكبر بطولة لكرة السلة الجامعية.

التطبيقية × الهاشمية

يستضيف فريق الجامعة الهاشمية الذي حل بالمركز الثاني للمجموعة الأولى على صالته نظيره فريق العلوم التطبيقية بطل المجموعة الثانية في مواجهة للمرة الثالثة حيث التقى الفريقان في الدور الأول والذي رجحت فيه كفة التطبيقية مرتين الأولى انتهى فيها اللقاء بنتيجة 99/90 والثانية 102/79 ورغم ذلك إلا أن الطريق أمام التطبيقية لبلوغ النهائي لن تكون مفروشة بالورود كون اللقاء يقام على صالة الهاشمية التي سيتولى ألعابها وسام الصوص والى جانبه مهند طلال وأسامة حزين ومحمد عطاونة وعلاء الخطيب وعلي عريقات والنجم العائد فيصل خير، كما سيعمد الهاشمية إلى اللعب خارج المنطقة عبر تدوير الكرة في محاولة لسحب عمالقة التطبيقية قبل إسقاط الكرة داخل المنطقة. بدورهم سيحاول الضيوف الذين يغيب عنهم موسى العوضي الامتداد بقوة إلى ملعب الهاشمية مع التواجد الكثيف تحت السلتين لأشرف سمارة وزيد العبيدي وسيف علي وفضل النجار وعرفات أبو خضرا وأسامة العسالي ومحمد عبد الهادي مع الاعتماد الكبير على الهجمات الخاطفة لتوسيع الفارق.

عمان الأهلية × الأردنية

المواجهة الثانية أكثر تكافؤا وندية وتجمع فريق عمان الأهلية والأردنية وهي المواجهة الأولى بين الفريقين وتقام على صالة الأردنية، ففي الدور الأول جاءت عمان الأهلية بالمجموعة الرابعة والأردنية في الثالثة، وفي الدور الثاني لعبت الأهلية في المجموعة الثانية التي تصدرت فرقها، والأردنية في الأولى وحلت بالمركز الثاني في نهايته.

وفي ظل الأوراق الفنية المكشوفة للفريقين تبدو خيارات جس النبض واختبار القوى في بداية المباراة غير واردة، حيث سيعمد الضيف على إلقاء كامل حمولته من الأسلحة الهجومية والتي يمثلها صانع الألعاب غازي النبر واللاعبون: يوسف العنسة وإيهاب بركات ولؤي النجار وزيد عباس والتي لا بد خلالها لفريق الأردنية امتصاص امتداد الخصم وفرض رقابة على نجومه مع اللجوء إلى خيار الهجوم الخاطف عن طريق باتر مأمون ومحمد الزرعيني وعدي القريوتي وفؤاد الشهابي وباسم رشيد ومالك خشان ومحمد حمدان مع تكثيف تواجده تحت السلة عن طريق إسلام عباس وعبد الله أبو قورة.

 

التعليق