"فورمولا 1" بار هوندا يتقبل عقوبته

تم نشره في السبت 14 أيار / مايو 2005. 10:00 صباحاً
  • "فورمولا 1" بار هوندا يتقبل عقوبته

 لندن - في محاولة لتفادي تعرضه لمزيد من العقوبات أعلن فريق بار للسيارات تقبله لقرار ايقافه سباقين في بطولة فورمولا 1 بسبب مخالفته قواعد البطولة الخاصة بالوزن والوقود خلال سباق الجائزة الكبرى الايطالي الشهر الماضي، وغاب الفريق عن سباق الجائزة الكبرى الاسباني يوم الاحد الماضي وسيغيب عن سباق موناكو يوم 22 ايار/مايو اللذين كان يأمل الفريق ان يحقق الفوز فيهما، واقر الفريق في بيان بان عقوبة محكمة الاستئناف الرياضية عادل ومستقل.

  ولم يرد تعليق فوري من الاتحاد الدولي للسيارات الذي كان حذر بار من ان عقوبته قد تزيد بسبب انتقاده للعقوبة، وكان نيك فري رئيس فريق بار قال في بيان بعد صدور العقوبة: روعنا قرار محكمة الاستئناف الدولية للاتحاد الدولي للسيارات ونؤكد ان هذا الحكم يتناقض مع كل الادلة.. بار هوندا يرى ان هذه العقوبة غير مناسبة على الاطلاق.

  وتضمنت عقوبة أيضا شطب نتائج الفريق في سباق الجائزة الكبرى الايطالي، وبهذا تكون عقوبة بار هي الاشد على احد فرق فورمولا 1 خلال 20 عاما، وكان الاتحاد الدولي للسيارات طلب في البداية ايقاف بار حتى نهاية الموسم وتغريمه مليون يورو (1.3 مليون دولار) على أساس انه قدم سيارة يقل وزنها عن الحد الادنى المطلوب في سباق ايطاليا ولانه أخفى خزان وقود اضافيا، وقال بار امس: إن قرار محكمة الاستئناف التابعة للاتحاد الدولي للسيارات عادل.. ويقر بان القضاة في هذه القضية وغيرها من القضايا مستقلون تماما.. ويقدمون خدماتهم على أساس طوعي.

  وكان البريطاني جينسون باتون سائق فريق بار احتل المركز الثالث في سباق ايطاليا وحصل زميله الياباني تاكوما ساتو على المركز الخامس، ولم يتم اعتماد نتيجة باتون الا بعد ست ساعات من نهاية السباق بعدما استدعى المشرفون على السباق ممثلي فريق بار وقاموا بوزن سيارة الفريق بالوقود وبدون الوقود، لكن الاتحاد الدولي للسيارات اشتكى من ان فريق بار شارك بسيارة أقل من الوزن المطلوب.

  وقالت محكمة الاستئناف ان الطريقة الوحيدة التي يستطيع بها بار تلبية الحد الادنى من الوزن هو تقديم السيارة للوزن وبها بعض الوقود وهو ما يخالف قواعد فورمولا 1، وجاء في حيثيات الحكم ان المحكمة لم تجد أدلة على ضلوع بار في أية تلاعبات ولم تستطع استنادا للادلة المقدمة ان تقتنع بان بار تحايل بشكل متعمد لكنها قالت انها لمست "اهمالا بالغا ونقصا في الشفافية".

  وأوضح الفريق انه يريد ان يلقي بما حدث خلف ظهره، وقال: لا يريد بار هوندا سوى ان يتنافس مع الفرق الاخرى في فورمولا 1 على اسس عادلة ونزيهة ويتطلع للعودة الى المسابقة في بطولة الجائزة الكبرى الاوروبية.

  وسبق معاقبة فريق تيريل بحرمانه من المشاركة في باقي مسابقات بطولة العالم عام 1984 بعدما اكتشف انه استخدم اداة خاصة لزيادة وزن السيارة الى الحد الادنى المطلوب، وتأسس فريق بار ومقره براكلي بانجلترا عام 1999 واحتل المركز الثاني بين الصانعين في بطولة فورمولا 1 بعد فيراري العام الماضي، وآلت ملكيته هذا العام الى شركة هوندا وبريتيش امريكان توباكو.

التعليق