مهرجان للأفلام الهندية يكرم الممثل الأميركي هاسيلهوف

تم نشره في الاثنين 2 أيار / مايو 2005. 10:00 صباحاً

اتلانتك سيتي - منح مهرجان للأفلام الهندية على غرار مهرجان الاوسكار جائزتين لمخرج هندي كبير ولقب أفضل نجم عالمي للأميركي ديفيد هاسيلهوف في حفل ضخم أقيم اول من امس.

وأمام جمهور ضم عددا كبيرا من الأميركيين المنحدرين من أصل هندي منح المهرجان المخرج الهندي المخضرم ياش تشوبرا جائزة أفضل مخرج عن فيلم (فير زارا) الذي حصد أيضا جائزة أفضل فيلم. وحصل شاه روك كان على جائزة أفضل ممثل عن دوره في الفيلم ذاته.

ونالت راني موكرجي جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم (هم تم).

وقدم هاسيلهوف المخرج الهندي بوصفه "سبيلبرج الهند.. ياش تشوبرا" إشارة للمخرج الأميركي الشهير ستيفن سبيلبرج.

ونظم الحفل في اتلانتك سيتي على ساحل الولايات المتحدة الشرقي ضمن مساعي تسويق الأفلام الهندية عالميا.

وتشتهر السينما الهندية التي يطلق عليها بوليوود بحبكاتها الدرامية المثيرة وعشاقها الذين يكافحون أقدارهم القاسية إلى جانب ممثلي قوى الشر والأغاني الرومانسية والرقصات الهندية.

وقال تشوبرا معللا الشعبية التي حظي بها فيلمه "سواء كان الفيلم كوميديا أو رومانسيا أو من أفلام الحركة فإنه يجب أن يمس قلبك."

وتنتج بوليوود قرابة ألف فيلم سنويا. وبالرغم من أن هواة تلك الأفلام ينتشرون على امتداد الشرق الأوسط وأوروبا وآسيا فإن أفلاما قليلة هي التي تحقق أرباحا بينما ترزح تلك الصناعة تحت ضغوط مالية. ولم تحقق الأفلام الهندية نجاحا تجاريا في الولايات المتحدة.

إلا أن شامي كابور الذي حصل على جائزة تقديرا لمجمل أعماله قال إن التكنولوجيا الجديدة ستؤدي إلى إنتاج أفلام أكثر وأفضل. وأضاف "ستكون لتلك الأفلام موضوعات حقيقية وليس بالضرورة أفلاما سعيدة مثل أفلام الماضي."

وحصل هاسيلهوف على جائزة أفضل نجم عالمي إذ تحظى مسلسلاته التلفزيونية بشعبية كبيرة بين المشاهدين في الهند.

التعليق