5 مدن افريقية تستضيف بطولات كبيرة لالعاب القوى

تم نشره في الثلاثاء 26 نيسان / أبريل 2005. 09:00 صباحاً

نيروبي - قال رئيس الاتحاد الافريقي لالعاب القوى إن مدنا افريقية سوف تستضيف العام القادم عدة مسابقات لالعاب القوى ذات جوائز قيمة على غرار مسابقات الغولدن ليج الاوروبية.


وأبلغ الكاميروني كالكابا مالبوم مؤتمرا صحفيا بأن اللقاءات ستجرى في مدن دكار ونيروبي وجوهانسبرغ وابوجا والرباط.


وقال مالبوم "اجتماع الاتحاد الافريقي لالعاب القوى في نيروبي في السابع من مايو/ايار سيكون اول خطوة لاستضافة لقاء كبير هنا في كينيا."


وتابع "اعتبارا من العام القادم ستكون اللقاءات على نفس مستوى لقاءات الغولدن ليج الاوروبية."


ولم يقدم مالبوم تفاصيل عن مواعيد المسابقات الاخرى التي قال إنها ستساعد في وقف هجرة كبار الرياضيين الافارقة الى الخارج.


وقال "افريقيا عندها أفضل رياضيين ومن غير المعقول عدم مشاركتهم في مسابقات في القارة."


ومضى يقول "ولهذا السبب نظمنا خمسة مسابقات كبيرة لجذب اهتمام الابطال الاولمبيين والعالميين."


واضاف "وقعنا عقدا مع قناة تلفزيون فرنسية ومؤسسة متعددة الجنسيات للترويج لالعاب القوى في افريقيا لاننا ندرك انه يتعين علينا تنظيم الرياضة بحرفية لجذب كبار النجوم وتقديم جوائز كبيرة."


وأفاد ان كبار الرياضيين الافارقة اجبروا على التنافس في الخارج لانهم لا يحصلون على مكافات مالية في بلادهم.


وقال "اذا فاز رياضي بذهبية اولمبية فلا يكفي ان نشعر بالفخر به او بها. يتعين على الحكومات ان تتخذ خطوة اضافية وتكافئهم..."


واردف "هذه احدى وسائل منع هجرة الرياضيين الى دول اخرى."


وقال "تمتلك افريقيا الموارد لتنظيم مسابقات كبيرة. افريقيا بها ابطال لجعل مثل هذه البطولات مثيرة ولكن نظرا لان الرياضة لا تنظم بحرفية هنا لجذب جهات راعية كبيرة وتقديم جوائز كبيرة فان أبطال العدو الافارقة يفضلون التنافس في الغرب."


وكينيا هى أكثر الدول الافريقية التي عانت من هجرة الرياضيين واخرهم برنارد لاغات الفائز بفضية سباق 1500 متر عدو في اولمبياد اثينا 2004 والذي حصل على الجنسية الامريكية هذا الشهر.


وقام حوالي عشرة كينيين سابقين بتمثيل دول مختلفة في بطولات العالم عام 2003 حيث فاز سيف سعيد شاهين بذهبية سباق 3000 متر حواجز باعتباره مواطنا قطريا ليضع بذلك حدا لهيمنة كينيا التي استمرت لمدة 12 عاما على سباقات المسافات الطويلة.


وكان قد فاز قبل عام بالسباق ذاته تحت اسم الكيني ستيفان تشيرونو في دورة العاب الكومنولث التي احتضنتها مانشستر بانجلترا.

التعليق