هل يحقق منتخب اليد النتائج الطموحة واستغلال فرصة التأهل ؟

تم نشره في السبت 9 نيسان / أبريل 2005. 10:00 صباحاً
  • هل يحقق منتخب اليد النتائج الطموحة واستغلال فرصة التأهل ؟

في مشاركته بدورة التضامن الإسلامي


عمان – يعول اتحاد كرة اليد كثيرا على منتخبنا الوطني في مشاركته الحالية بدورة ألعاب التضامن الاسلامي والتي افتتحت يوم امس في السعودية، كون مشاركة منتخبنا بين العديد من المنتخبات العربية والاسيوية والتي تتمتع بمستويات فنية جيدة ولها الباع الطويل والسمعة الطيبة في مجال اللعبة تعتبر مقياسا حقيقيا لواقع اللعبة عندنا، ومن هنا فان آمال عشاق اللعبة ومحبيها يتطلعون وبشغف كبير نحو منتخبنا لتحقيق النتائج الطموحة التي نصبو اليها ونترقبها على شوق.


    في الآونة الاخيرة شهدت اللعبة تقدما وتطورا في المستوى الفني خاصة بعد ان حقق منتخبنا المركز الثاني في بطولة رومانيا الدولية التي اقيمت في بوخارست نهاية العام الماضي بين 5 منتخبات قوية، وعاد منتخبنا الوطني وحقق المركز الثاني في بطولة الحسن الدولية التي اقيمت في عمان الشهر الماضي، هذه النتائج فتحت باب التطور من جديد أمام اللعبة التي عانت كثيرا في مشاركاتها الاخيرة وخاصة البطولة الآسيوية التي جرت في قطر وفيها جاء منتخبنا في المركز الاخير بين العديد من المنتخبات الآسيوية.


    دورة التضامن الاسلامي ورغم ان هوية العديد من منتخبات كرة اليد غامضة لغاية اعداد هذا التقرير فان الأمل يحدو الجميع بان يكون منتخبنا احد فرسان منافسات كرة اليد خاصة وان فرصة منتخبنا كبيرة في اجتياز الدور الاول وتخطي المجموعة الثانية التي تضم الى جانب منتخبنا الوطني منتخب العراق ومنتخب شباب مصر، نقول فرصة منتخبنا كبيرة مقارنة بالمستوى الفني الذي يميز منتخبنا عن نظيره العراقي والفرصة الاخرى المتمثلة باجتياز منتخب شباب مصر، وفي الدور الثاني سيكون منتخبنا مع الفرق الثمانية القوية ومن هذا الدور تبدأ رحلة التحدي نحو المنافسة وبقوة على المراكز الثلاثة الاولى والوقوف على منصة التتويج والتوشح باحدى الميداليات الثلاث.


    منتخبنا الوطني وتأهبا لخوض دورة التضامن الاسلامي استعد جيدا، حيث بدأ مشواره التدريبي من خلال معسكره الداخلي في عمان ومن ثم التوجه الى دمشق وخوض ثلاثة لقاءات ودية مع منتخب سورية وفريق الشرطة السوري، وجاءت بطولة الحسن الدولية الخامسة التي كانت المحطة الاستعدادية الهامة قبل التوجه الى السعودية، وكشفت بطولة الحسن المستوى الجيد الذي وصل اليه منتخبنا الوطني في الوقت الذي بذل فيه اتحادنا جهودا طيبة في التغلب على كافة الصعاب وتهيئة الظروف الفنية والادارية المثالية امام خطة الاعداد التي رسمها مدرب منتخبنا الكرواتي جمال سادفيتش.


    منتخبنا الوطني وفي دورة ألعاب التضامن الاسلامي يضم النخبة المميزة من اللاعبين ومن مختلف الأندية، حيث خالد ابراهيم ومعتصم العقيلي ومراد قصاروة في حراسة المرمى، الى جانب محمود الهنداوي وطارق المنسي ومحمود ياغي ومحمود الوديان وعادل بكر وربيع المنسي واسماعيل الطموني وفارس الوحشة ومهند المنسي وخالد حسن واحمد عبدالكريم وعلي محسن وعبد الرحمن العقرباوي.

التعليق