كان يشيد بسياسة كلينزمان في المنتخب الالماني

تم نشره في الأحد 27 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • كان يشيد بسياسة كلينزمان في المنتخب الالماني

برلين - قال حارس مرمى المنتخب الالماني لكرة القدم اوليفر كان أمس السبت إن اداءه تحسن منذ أن حرمه المدير الفني  للمنتخب يورغن كلينزمان من شارة الكابتن ومن مركز أساسي في تشكيل الفريق.


وقدم كان الذي قاد المنتخب الالماني للدور النهائي في كأس العالم لكرة القدم عام 2002 بعض العروض السيئة مع المنتخب ومع فريقه الالماني بايرن ميونيخ خلال الموسمين الماضيين قبل أن يجرده كلينزمان من شارة الكابتن ومن مركز أساسي في الفريق بعد توليه تدريب المنتخب في اغسطس/آب.


وساوى كلينزمان بين كان وينس ليمان حارس المرمى الثاني بالمنتخب بحيث يلعب كل منهما مباراة.


وقال كان لصحيفة بيلد الالمانية ردا على سؤال عما إذا كانت سياسة كلينزمان السبب وراء تحسن مستواه "بالتأكيد هذا أحد الأسباب. تحتم علي الدفاع عما حققته في حياتي."


وكان سيب ماير مدرب حراس المرمى بفريق بايرن ميونيخ والمنتخب الالماني قد انتقد هذه السياسة ورد كلينزمان باقالته قائلا إن المنافسة على الفوز بمركز في التشكيل لازمة من أجل تحسن اداء المنتخب قبل نهائيات كأس العالم التي  تستضيفها المانيا عام 2006 .


وقال كان إن الفريق الذي وصل بشكل تلقائي لكأس العالم بصفته المضيف عليه الاعتماد فقط على المباريات الودية ومن ثم فان "يورغن كلينزمان يقوم باجراء صحيح برفع مستوى المنافسة بين أعضاء الفريق. يعلم كل لاعبي المنتخب أن الفرصة متاحة أمامهم جميعا للانضمام للفريق الذي سيشارك بكأس العالم وأنه ليست هناك ضمانات لأحد."

التعليق