الاتحاد الاوكراني يعيد بلوخين لتدريب المنتخب

تم نشره في الثلاثاء 22 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً

كييف - تراجع الاتحاد الاوكراني لكرة القدم امس الاثنين عن قراره السابق بإقالة المدرب أوليج بلوخين نجم المنتخب السوفيتي من تدريب المنتخب الاوكراني للعبة وأعاده إلى المنصب بعد أقل من أسبوعين من الاتفاق على إقالته.


وكان بلوخين الفائز بلقب أفضل لاعب في أوروبا عام 1975 قد قاد المنتخب الاوكراني إلى نتائج رائعة في التصفيات الاوروبية المؤهلة لكأس العالم 2006 حيث يتصدر المجموعة الثانية في التصفيات برصيد 14 نقطة بفارق ست نقاط أمام أقرب منافسيه المنتخب اليوناني بطل أوروبا ولكنه استقال من تدريب الفريق الاسبوع الماضي.


وتضم المجموعة الثانية في التصفيات مع المنتخبين الاوكراني واليوناني منتخبات تركيا وألبانيا وجورجيا وكازاخستان.


وكان سبب تفكير الاتحاد الاوكراني في إقالة بلوخين عضويته في البرلمان الاوكراني حيث انتخب عضوا بالبرلمان عن الحزب الاشتراكي الديمقراطي المعارض لحكومة الاصلاح الجديدة ولذلك جرى التصويت في الاتحاد في وقت سابق من الشهر الحالي على إقالته لتجنب خرق القانون الذي يمنع أي مسؤول منتخب من العمل في أي وظيفة أخرى.


ويهدف القانون الجديد إلى تقليص حجم الفساد بين مسؤولي الحكومة المنتخبين ولكن ليس من الواضح ما إذا كان هذا القانون ينطبق أيضا على منصب المدير الفني للمنتخب.


وتقدم المدرب باستقالته من تدريب المنتخب الاسبوع الماضي واصفا القانون بأنه "انتقام حكومي ضد بلوخين" بينما كان رد الاتحاد بأن ذلك "سخيف".


ونفى ميكولا تومينكو المتحدث باسم الحكومة ادعاءات بلوخين قائلا إن المسؤولين السياسيين الجدد في أوكرانيا امتثلوا للقانون ولن يكون بلوخين استثناء منه.


وقال هريهوري سوركيس رئيس الاتحاد الاوكراني للعبة إن المكتب التنفيذي للاتحاد قرر أن يتراجع عن الاتفاق الذي توصل إليه في وقت سابق ومواجهة مخاطر خرق قانون مكافحة الفساد بسبب "آلاف من الشكاوى التي تقدم بها مشجعو كرة القدم وعشاق اللعبة من جميع أنحاء البلاد .. والتي تدعو إلى عودة بلوخين".


ولم يعلق بلوخين على قرار الاتحاد الاوكراني فورا لكن صحيفة "سيجودنيا" رجحت أن يقبل المدرب قرار إعادته للمنصب.


ومن المقرر أن يستضيف المنتخب الاوكراني نظيره الدنمركي في 30 آذار/ مارس الحالي.


وكان آندري بول المدرب المساعد لبلوخين والذي تولى الاشراف على الفريق قد صرح لمراسلي الصحف الاسبوع الماضي بأن الفريق سيكون جاهزا للمباراة وأن "بلوخين سيساعدنا في الاعداد لها حتى وإن لم يكن المدرب الرسمي للفريق".

التعليق