أحمد زكي في غيبوبة

تم نشره في الثلاثاء 15 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • أحمد زكي في غيبوبة

 

القاهرة-
  تعرض النجم المصرى أحمد زكي فجر أمس الاثنين لأزمة صحية عنيفة دخل على إثرها فى غيبوية تامة نتيجة انخفاض نسبة الأكسجين فى دمه بدرجة كبيرة، إلى جانب انهيار جهاز المناعة.


  وعلى الفور تحولت الغرفة 1229 التى يرقد فيها النجم الأسمر إلى غرفة عناية فائقة، حيث قرر د. ياسر عبد القادر رئيس الفريق الطبي المعالج الاعتماد على الأكسجين الخارجي لفترات طويلة، وأمر بمنع الزيارات تماما عن أحمد زكي حتى من أقرب أقربائه، وفور تدهور حالة النجم اتصل د. عبد القادر بالبروفيسير "شيفاليه" خبير الأورام الفرنسي وأطلعه هاتفيا على تطورات الحالة الصحية لأحمد زكي، فطلب شيفاليه الاستمرار فى ضخ الأكسجين لجسمه، مع الاستمرار فى خطة العلاج المقررة لرفع درجة المناعة فى الجسم، ووقف جرعات العلاج الكيماوى مؤقتا.


  ومن المقرر أن يسافر اليوم الثلاثاء إلى باريس د.ياسر عبد القادر لاطلاع شيفاليه على تقرير شامل عن حالة النجم المصري، وتحديد موعد لقدوم خبير الأورام الفرنسي للقاهرة بدلا من سفر أحمد زكي.


  وكان العديد من الفنانين قد توافدوا على مستشفى دار الفؤاد التى يرقد بها النجم الأسمر للاطمئنان عليه بعد تواتر أنباء عن تحسن حالته الصحية، كما امتلأ المستشفى بحشد من جمهور النجم المصري الذين حاولوا رؤيته بعد تأكيدات الاطباء السابقة بتحسن حالته، وقدرته على المشي والتجول فى ردهات المستشفى، لكن التدهور الأخير في صحة أحمد زكي جعل المسئولين والأطباء فى المستشفى يصدرون أوامر حازمة بمنع الزيارة تماما عنه وعدم استقبال أي مكالمات هاتفية.

التعليق