انطلاق البث الرسمي لقناة" نورمينا" الفضائية

تم نشره في الخميس 10 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • انطلاق البث الرسمي لقناة" نورمينا" الفضائية

في حفل حضره نجوم عرب وشخصيات سياسية واقتصادية


    أطلقت قناة نورمينا الفضائية الاردنية الخاصة  بثها الرسمي مساء أول أمس ،خلال حفل أحتضن مجموعة كبيرة من النجوم العرب ،والشخصيات السياسية والاجتماعية والاقتصادية، في قاعة العلالي في فندق الريجنسي.


وأعلنت الاميرة عالية بنت الحسين في بداية الحفل ،الذي اقيم تحت رعايتها ،انطلاق بث نورمينا الاردنية العربية من المملكة الاردنية الهاشمية.


وأكد رئيس مجلس إدارة نورمينا وليد العريان في كلمتة بأن نورمينا تنضم إلى الفضائيات العربية" لتكرس الموروث العربي المتجسد في اعماق ابناء العرب"، مشيرا إلى أن "حلمهم تحقق فكانت الخطوة الاولى اتجاهه باختيار الاردن الذي يحتضن الابداع والمبدعين مكان انطلاق المحطة، ولايمان الاردن الراسخ بدور الاعلام في خلق جيل يرتقي في فكره لمواكبة المستجدات باتجاه ثورة الاتصالات".


وبين أنه وانسجاما مع توجهات الملك عبدالله الثاني واستجابة لدعوته المستمرة لتطوير الاعلام بجعله أكثر تماسكا وانطلاقا من مبدأ التخصص، وضعت الادارة اهداف محددة لترجمتها على أرض الواقع، لافتا إلى أن أهدافهم تصب في قضايا السياحة لترويج المواقع الاثرية والسياحية، وتدعو وضمن برامج البيئة إلى حماية الطبيعة، كما وستسعى إلى الارتقاء بالحركة الثقافية المحلية والعربية، ومواكبة الثورة المعلوماتية التي يعيشها العالم ضمن تكريس محور الاتصالات.


    من جانبه ثمن نائب رئيس مجلس الادارة ثائر العريان الجهود التي بذلها والده وليد العريان وأعضاء مجلس الادراة في سبيل خروج "نورمينا" إلى حيز الوجود، وقدم لوالده درعا  بهذه المناسبة، في حين قام وليد العريان بتقديمه إلى صاحبة السمو الاميرة عالية بنت الحسين.وعقب الكلمات الترحيبية ،التي تضمنت الغاية والاهداف من انشاء المحطة، قدمت الفنانة عايدة الامريكاني اوبريت غنائي بعنوان"نورمينا" من كلماتها ود. محمد ربيع، وألحان محمد الشرقاوي، جسدت فيها أهداف الفضائية نورمينا وتوجهاتها نحو مخاطبة كل أبناء الوطن العربي وإبراز قضاياهم.


    وتبع الاوبريت عرض فيلم مدته خمس دقائق، تضمن مشاهد مختلفة من برامج "نورمينا" التي عرضت خلال بثها التجريبي، وبرامج ستبث ضمن الدورة الاولى التي ستفتتح القناة.


وأشار مدير عام قناة نورمينا د. محمد ربيع الى أن الاعلام أداة تعيد صياغة ثقافة الشعوب، وبأن نورمينا تسعى لاعادة الوعي الثقافي والبيئي والمعلوماتي.


    واحتضن الحفل أصوات أردنية احتفت مع الحضور بانطلاق أول محطة فضائية اردنية، فغنى المطرب رافع أحمد من كلماته وألحانه أغنية"صلوا على الزين"، ومن ثم قدم من ألحان أيمن عبدالله أغنية"تعظيم سلام وتحية" وهي دويتو كان قد أداها والفنان المصري الشعبي شعبان عبدالرحيم بمناسبة عيد ميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني الثالث والاربعين.


اما الجزء الثاني من الحفل فخصص للاحتفاء بالنجوم العرب الذين حلوا ضيوفا على الاردن حيث أكد الفنان خالد زكي بأن وجود القنوات المتخصصة يؤدي إلى التنافس الذي من شانه الارتقاء بالمستوى الفني، متمنيا في الوقت ذاته من القيادات الفنية بالاردن، أن تعمل على وضع بروتوكولات تعاون فني تضمن استمرار التواصل بين الفنانيين العرب للرقي بالحركة الدرامية العربية.


    واشار الفنان السوري عباس النوري إلى أن وجود الفضائيات ضرورة في هذا الزمن الذي يعيشه أبناء البلاد العربية من حروب وويلات متكررة، مبينا أن الكلمة الحرة تؤثر في العقول، متمنيا على القائمين على "نورمينا" أن يتلمسوا قضايا الناس ومشاكلهم وهمومهم.


ولفت الفنان الاردني جميل عواد إلى أن الفنانيين العرب بحاجة إلى لقاءات مستمرة، حتى لا يبقوا في عزلة داخل أقطارهم، مشيرا إلى أن قناة "نورمينا" ربما ستقوم بدور لم تقم به المحطة الرسمية بالاردن.


    وزاد: الادرات المتكررة في التلفزيون الاردني تعمد دوما في خططها إلى تطوير نشرة الاخبار، في حين لم يدرك المسؤول أن العمل الدرامي قادر على إيصال رسالة الوطن. داعيا إلى ضرورة التوجه إلى الثقافة والابداع والابتعاد عن اساليب الخطابة.


ومن جانبها دعت الفنانة المصرية شيرين إلى ضرورة مشاركة الفنانيين العرب بعضهم البعض في أعمال درامية تحكي واقعهم، مطالبة أن تكون هذه الشراكة حقيقية وفعالة.


وتحدثت الفنانة السورية جمانة مراد عن مشاريع درامية وسينمائية تنوي القيام بها في مصر، مبينة بأن هنالك عمل سيجمعها مع الفنان خالد زكي، معربة عن أملها في أن يكون لنورمينا مساهمة في مجال الانتاج الفني.


   وأعرب الفنان المصري أحمد ماهر عن أمله في أن تقدم نورمينا حلم أبناء العرب، مشيرا إلى ضرورة مخاطبة الفضائيات العربية الاخر ومحاورته.


وبين الفنان زهير النوباني بان الفن وحد الشعوب العربية في حين لم تنجح السياسة في ذلك، متمنيا أن يكون  في نورمينا "نور من الحب والخير وميناء من الحضارة والديمقراطية والابداع".


    وتمنت الفنانة المصرية غادة عبد الرازق النجاح والتميز لقناة" نورمينا"، في حين بين الفنان السوري فراس ابراهيم أن الفنان الاردني ظلم خلال العشرة أعوام الماضية لأسباب هو غير مسؤول عنها، لافتا إلى ضرورة عمل "نورمينا" على إعادة الثقة للفنان الاردني وتقديمه بالشكل الانسب.


    وتمنت الفناة سهير الفهد على" نورمينا "أن تواكب طموح الفنان العربي، وأن تتميز في برامجها عن الفضائيات العربية الاخرى.


وفي نهاية الحفل قدمت المطربة الاردنية ديانا كرزون مجموعة من الاغاني التي أعادت الالق للحفل، فغنت"لما راح الصبر منه"، و"على بابي واقف قمرين" ومن الفلكلور غنت"ميل يا غزيل" وساري ساري الليل" و"دخل عيونك حاكينا" ومن أغاني ام كلثوم غنت مقاطع من أغنية "الاطلال"، وختمت المطربة سميرة العسلي بأغنية"هذي بلدنا" وأغنية"ما معاكم خبر".
  

التعليق