المتحدثون يشيدون بدعم ورعاية الملك لفئة الشباب

تم نشره في الأحد 20 شباط / فبراير 2005. 09:00 صباحاً
  • المتحدثون يشيدون بدعم ورعاية الملك لفئة الشباب

المؤتمر الوطني للشباب بالسلط


السلط – مندوبا عن المهندس عبد الهادي المجالي رئيس مجلس النواب رعى النائب هاشم الدباس المؤتمر الوطني للشباب الذي نظمته جمعية اصدقاء البرلمان الاردني بالسلط بعنوان "رؤى ملك لمستقبل شباب" والذي اقيم يوم امس على مدرج نزار القباني بجامعة عمان الاهلية بحضور محافظ البلقاء سامح المجالي والمهندس ماهر ابو السمن رئيس بلدية السلط الكبرى وعدد من النواب ومدراء الدوائر والمهتمين والمسؤولين عن قطاع الشباب وعدد من الطلبة العرب الدارسين في الجامعات الاردنية.


حفل افتتاح المؤتمر اشتمل على آي من الذكر الحكيم تلاها عضو الجمعية محمد العوامرة ، والقى رئيس جمعية البرلمان الاردني ابراهيم كلوب كلمة شكر فيها كافة الهيئات والمؤسسات التي ساندت الجمعية في اقامة هذا المؤتمر ووفرت له الدعم الكامل لانجاحه ، مضيفا بان الجمعية ومن ضمن خطتها المستقبلية وضعت العديد من البرامج التي تعنى بالشباب ، واشاد بالدور الكبير الذي تقوم به الحكومة بدعم فئة الشباب والنهوض به وتفعيل البرامج والاهداف الشبابية.


وخلال الكلمة التي القاها اوضح النائب هاشم الدباس اهمية الدور الكبير الذي يلعبه الشباب الاردني  في نهضة الاردن ، مشيدا بالاهتمام الكبير الذي يحظى به الشباب من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم وحرصه على دعم كافة البرامج والخطط الشبابية والطلابية.


واعرب الدباس عن شكره وتقديره الى جمعية اصدقاء البرلمان الاردني على تصديها في تنظيم هذا المؤتمر الهام والذي يناقش البرامج الشبابية.


بعدها اعلن المهندس ماهر ابو السمن رئيس بلدية السلط الكبرى رئيس الجلسة الاولى للمؤتمر عن بدء فعاليات المؤتمر ، حيث تحدث في هذه الجلسة رئيس المجلس الاعلى للشباب مأمون نور الدين ، حيث عرض امام الحضور دور المجلس الاعلى للشباب في تحقيق رؤى ملك لمستقبل شباب ، مشيرا بالدعم الكبير واللامحدود الذي يقدم جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين لفئة الشباب ، ودليل على هذا الدعم النهضة الكبيرة التي شهدها الاردن بفضل دعم ورعاية الملك المفدى لفئة الشباب.


وتحدث الدكتور منذر الشرع وزير التنمية السياسية عن الشباب واهمية مشاركتهم في العمل السياسي ، وتحدث ايضا الدكتور طارق عوض عن رؤية الملك لمستقبل الشباب.


الجلسة الثانية والتي ترأسها النائب محمد خليل عقل تحدث فيها طايل المجالي مدير ادارة مكافحة المخدرات حول "نعم لشباب متحررين من آفات المخدرات والتدخين والمنشطات" وتحدث فيصل الحنيطي نائب مدير عام صندوق التنمية والتشغيل عن دور الشباب في الوقاية من الآثار السلبية والبطالة.


وفي الجلسة الثالثة التي ترأسها النائب مصطفى شنيكات تحدث فيها النائب محمود الخرابشة حول اثر العدالة الاجتماعية وسيادة القانون على عطاء الشباب ، وتحدث النائب رائد قاقيش حول دور الشباب في تلازم وتكامل الديمقراطية والامن.


الجلسة الرابعة والتي ترأسها النائب رائد قاقيش تحدث فيها الدكتور محمد القضاه حول دور المنهج الاسلامي في رعاية الشباب ، وتحدث الدكتور منيب الساكت من جامعة البلقاء التطبيقية حول دور الجامعات الاردنية في تمكين الشباب من المعرفة المنافسة.


ختام المؤتمر كان في الجلسة الخامسة والتي ترأسها محمود الدباس رئيس القسم الثقافي في بلدية السلط الكبرى ، حيث تم تقديم ابداعات وشواهد شبابية.


وخلال هذه الجلسات دار نقاش واسع حول العديد من المواضيع والقضايا التي تهم الشباب، حيث اجاب المتحدثون عن كافة الاستفسارات. 

التعليق