الأطفال المرضى في مركز الحسين للسرطان يحضّرون لإقامة معرض فني

تم نشره في الأربعاء 2 شباط / فبراير 2005. 10:00 صباحاً
  • الأطفال المرضى في مركز الحسين للسرطان يحضّرون لإقامة معرض فني

    عمان - لم يخف الورم الخبيث الذي أصاب ِكلية الطفلة حنين، السعادة التي ارتسمت بابتسامة بريئة على وجهها عندما أتمّت رسمتها بألوان مفعمة بالحياة، لتعكس حنين جانباً من حالات الأطفال المرضى في مركز الحسين للسرطان.

وتأتي مشاركات الأطفال المرضى في ورشة الرسم المقامة في المركز تحضيراً لإقامة معرض فني بمناسبة اليوم العالمي للطفل المريض بالسرطان والذي يصادف الخامس عشر من الشهر الجاري، ويشرف على رسومات الأطفال الفنان التشكيلي إياد كنعان.

المشرفة على الأطفال في المركز مجدولين النعيمات، أشارت إلى أن الأنشطة المختلفة التي يمارسها الأطفال في المركز تساهم في اعطاء الطفل المريض بالسرطان فرصة للتعبير عن نفسه، كما أنها تشغل الأطفال عن الآثار الجانبية الناتجة عن العلاج الكيماوي.

بدورها أكدت الأخصائية الاجتماعية في مركز الحسين للسرطان رجاء الصالحي على أن الأنشطة الترفيهية التي يقيمها المركز للأطفال المرضى ساهمت في تغيير فكرتهم عن المركز. وأضافت الصالحي: "بينما كانت فكرة الأطفال عن المركز مرتبطة بالعلاج والأدوية، أصبحو الان يطلبون زيارة المركز ليمارسوا الأنشطة التي تستهويهم".

ويقيم المركز حفلات ترفيهية للأطفال المرضى ويوفر ألعابا على أجهزة الكمبيوتر إضافة إلى الرسم بألون الخشب والأكريليك، وفي حين تقتصر الأنشطة في فصل الشتاء على الأنشطة الداخلية تزيد النشطة في فصل الصيف ويقيم مخيمات صيفية للاطفال المرضى.

التعليق