مسؤولو المنشطات فشلوا في العثور على كنتريس وثانو قبل الاولمبياد

تم نشره في الأحد 30 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً
  • مسؤولو المنشطات فشلوا في العثور على كنتريس وثانو قبل الاولمبياد

 

اثينا- قال رئيس مركز المنشطات في القرية  الاولمبية امس السبت إن المسؤولين عن اجراء المنشطات اتبعوا كل الاجراءات السليمة  لكنهم فشلوا في العثور على العداء اليوناني كوستاس كنتريس ومواطنته العداءة كاترينا  ثانو عشية انطلاق دورة الالعاب الاولمبية في أغسطس اب الماضي.


وقال ديميترس فالاسياديس في اليوم الاول من جلسة استماع تأديبية للاتحاد اليوناني  لالعاب القوى إن المسؤولين فعلوا كل ما يمكنهم عمله لكنهم لم يستطيعوا تحديد مكان الاثنين  في القرية الاولمبية.


وأضاف بعد الادلاء بشهادته "فعلوا كل ما وارد في القانون. تم اتباع كل الاجراءات  بشكل صحيح ووفقا لقواعد وأحكام اللجنة الاولمبية الدولية والوكالة الدولية لمكافحة  المنشطات."


ومضى يقول "بحثت عنهم طيلة ساعتين ولم أجدهما."


وانسحب كنتريس بطل سباق 200 متر في دورة سيدني الاولمبية عام 2000 وثانو صاحبة  فضية سباق 100 متر في الدورة نفسها من بطولة اثينا.


ونفى العداءان ومدربهما خريستوس تزيكوس مرارا التغيب عن اختبار المنشطات وألقوا  باللوم على ما وصفوه باجراءات اشعار غير صحيحة.


وقال المدرب انه سيدلي هو واللاعبين بشهادتهم اليوم الاحد.


وكان الاتحاد الدولي لالعاب القوى قرر ايقاف العداءين لتغيبهما عن ثلاثة اختبارات  في غضون شهور منها اختبار اثينا وطلب من الاتحاد اليوناني عقد لجنة تأديبية.


وقد يعاقب كنتريس (31 عاما) وثانو (29 عاما) بالايقاف لمدة عامين في حالة  ادانتهما.


ويتهم الادعاء اليوناني العدائين باختلاق قصة تعرضهما لحادث دراجة نارية قبل بدء  دورة اثينا مما ادى الى بقائهما في المستشفى اربعة ايام. كما اتهم بعض افراد طاقم  المستشفى بكتابة تقارير طبية غير صحيحة.

 

التعليق