شباب الاردن يعمق جراح الاهلي

تم نشره في السبت 15 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً
  • شباب الاردن يعمق جراح الاهلي

بطاقة المباراة
1 - صفر - د 16
1/1 - د 17
2/1 - د 87


عمق شباب الاردن جراح نظيره الاهلي وهزمه بهدفين مقابل هدف واحد والشوط الاول التعادل 1/1 في المباراة التي اقيمت بينهما يوم امس على ستاد عمان الدولي في اطار مباريات الاسبوع الثامن من بطولة الدوري الممتاز.

وقد افتتح شباب الاردن التسجيل بواسطة ساهر حجاوي بركلة جزاء د 16 ليرد حمدي سعيد للاهلي مباشرة بعد دقيقة واحدة.

وقبل النهاية بثلاث دقائق عاد ساهر جاوي وادرك هدف الترجيح.

ليرفع شباب الاردن رصيده الى 14 نقطة وتجمد رصيد الاهلي عند العدد 4 نقاط.

المباراة في سطور

النتيجة: فوز شباب الاردن على الاهلي 2/1

الاهداف: سجل لشباب الاردن ساهر حجاوي 2 بالدقائق 16 و87 وسجل للاهلي حمدي سعد د 17

الحكام: ناصر درويش, محمد عادل, سمير غنام, صعيد ابو عدوة

العقوبات: انذر حمدي سعيد ومحمد المحارمة وعلاء المومني وفايز مرجان وطرد محمد السرحان من الاهلي فيما انذر كمال المحمدي من شباب الاردن.
ش. الاردن/ عبدالستار, البزور, المحمدي "ابو هشهش", صالح تكروري "الوحش" شرايدة, ابو طوق, حجاوي, حسنات "احمد الشلبي" راضي الخطيب.
الاهلي/ معتز, صابر, مرجان المحارمة, سرحان يحي, حمدي قاقون, زغل "شكري" خواجا "طاربق" المومني.

هدف بهدف

استهلك الفريقان الربع ساعة الاولى بحثاً, ليس عن اهداف وانما عن فرص حقيقية لعلها تعوض الاعداد القليلة من الجماهير من برودة الطقس, فتقاذفت الاقدام الكرة دون هدف واضح وارتفعت نسبة الكرات المقطوعة وان كان شباب الاردن حاول اثبات وجوده في ملعب الاهلي بعكس الاخير الذي كان يسعى المتأخر خالد صبار ومن امامه فايز مرجان ومحمد المحارمة للتنظيف اولاً بأول فواجه وسطه حمدي سعيد ومحمد الزغل وماجد قاقون صعوبة في عملية البناء.

الى ان جاء هدف السبق لصالح شباب الاردن عندما كان بسام الخطيب يتقدم داخل المنطقة وهو يدير ظهرة للمرمى ليستقبل كرة امامية "فرمة" من الخلف محمد الزغل ليحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها ساهر حجاوي على يمين الحارس معتز ياسين الذي زحف معها دون جدوى ولم تمض اكثر من دقيقة حينما حصل الاهلي على ركلة حرة اثر مخاشنة كمال المحمدي لمهاجم الاهلي محمد الخواجا لينبري حمدي سعيد ويرسل كرة قوية وماكرة فسكنت المقص الايسر للحارس احمد عبد الستار الذي لم يفعل شيئاًً سوى مراقبتها بنظراته وهي تسكن المرمى هدف التعادل وتوقعنا ان ترتفع حدة الاثارة بعد هدفين في دقيقتين, الا ان اللعب ظل سجالا بعد ان احكم المحارمة ومرجان قبضتهما على ثنائي الشباب بسام الخطيب وفادي لافي, بعكس دفاع الشباب الذي لعب فيه وسيم البزور وكمال المحمدي وصالح نمر على خط واحد, فكان من السهل كسره, وتكرر المشتهد في اكثر من مرة عندما انفرد الخواجا من كرة علاء المومني ليتدخل المحمدي قبل ان يواجه عبد الستار وقبلها كانت كرة المومني المرسلة من الخواجا تجاور القائم الايسر لمرمى احمد عبد الستار.

هدف شبابي صاعق

اعطى تحرر اللاعبين في كلا الفريقين من المواقع الخلفية مع مستهل الحصة الثانية بصيصا من الامل للتسجيل فمنح الشباب الشق الهجومي اهمية اكبر بولوج ساهر حجاوي المعزز بتقدم عمار الشرايدة ليشكل الثالوث الى جانب لافي والخطيب وتطوح الحسنات والتكروري بالجانب الاخر فاضحت الكرات الساقطة داخل الصندوق تشكل خطرا على مرمى معتز فذهبت تسديدة الحجاوي بجانب القائم واخرى لعصام ابو طوق بنفس المشهد, في نفس الوقت ركز الاهلي  كثيرا على المناولات الطويلة باتجاه علاء المومني وطارق فيصل بديل الخواجا ولولا التسرع, وفي ظل تهور احمد عبدالستار بالخروج من مرماه دون توقيت سليم لطرقت شباكه وخاصة علاء المومني الذي كان يلج من الميسرة ويسدد بجوار الخشبات وكان بامكان بسام الخطيب تحقيق هدف الترجيح وهو يستقبل كرة البزور ليستدير بعد ان تخلص من المرجان والمحارمة لكنه سدد بالعلالي وتهيأت مماثلة لضمان الحسنات من فادي لافي اثر رمية تماس طويلة من الشرايدة الا ان كرته مرت بجوار القائم الايمن بدلا من اهتزاز الشباك وهو على بعد امتار من المرمى.

وعزز الشباب واجبه الهجومي بمشاركة اسامة فتحي مكان التكروري, بعد ان اغلق ميمنته في وقت سابق بدخول شادي ابو هشهش مكان كمال المحمدي, فظل الشباب راميا بثقله للامام رغم ان الكرات المرتدة كانت تشكل خطورة لافتة الا ان محمد السرحان وطارق فيصل وعلاء المومني عجزوا عن التعامل معها ومع ذلك لم يأبه الشباب نظرا لاصراره على التفوق واستثمر ساهر حجاوي خطأ ارتكبه المحارمة ضد الحسنات على قوس الجزاء فسدد الحجاوي كرة جميلة سكنت على يسار معتز ليحقق هدف التقدم د 87 لينهي صمود الاهلي الذي استدرج للتخلي عن مواقعه الدفاعية فكلفه ذلك فقدان نقطة كانت في متناول اليد.

وكان الحكم طرد بعد ذلك الاهلاوي محمد السرحان لتعمده الخشونة بعد الانذار الثاني, في حين اشترك احمد الشلبي لاول مرة مكان عثمان الحسنات, والشلبي هو قادم من الجليل.

 

التعليق