مفتي القدس يحذر من نية متطرفين مهاجمة الأقصى

تم نشره في السبت 8 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً

القدس المحتلة - حذر مفتي القدس والديار الفلسطينية ورئيس الهيئة الإسلامية العليا، الشيخ الدكتور عكرمة صبري، من التصريحات الصهيونيّة بوجود متطرّفين يهود يمينيّين، تراودهم فكرة مهاجمة المسجد الأقصى، وتنفيذ اعتداءاتٍ عليه.

ورأى الشيخ صبري أنّ هذه التصريحات تهدف إلى زعزعة صمود أبناء الشعب الفلسطيني ، خاصة المقدسيّين منهم، و ناشد الحكومات وشعوب الدول المهتمة بالقضية الفلسطينية، التدخل لإنهاء سيطرة الاحتلال الصهيوني على القدس و درّتها المسجد الأقصى.

وجاءت تصريحات الشيخ صبري في أعقاب التصريحات التي أدلى بها رئيس جهاز الأمن الداخلي الاسرائيلي آفي ديختر، والتي حذر فيها من أنّ هناك متطرّفين يمينيّين لا تزال تراودهم فكرة مهاجمة المسجد الأقصى، وأنهم قد ينفذون اعتداءاتٍ عليه.
 

التعليق