توجه لتوصيل الغاز الطبيعي للبيوت ومحطات الوقود في العقبة

تم نشره في الاثنين 3 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً
  • توجه لتوصيل الغاز الطبيعي للبيوت ومحطات الوقود في العقبة

عمان-اكد السفير المصري في الاردن احمد رزق على ان مشروع الغاز العربي والذي يعتبر اول استثمار مصري كبير في مجال الغاز خارج مصر سيعمل على توصيل الغاز الطبيعي للبيوت ومحطات الوقود في منطقة العقبة بعد الانتهاء من المشروع في نهاية عام 2005.

وبين رزق ان العقبة ستكون المرحلة الاولى لمتابعة المشروع في كافة مناطق المملكة فيما لو سارت النتائج بشكل جيد، كما وشدد على ان حرص الشركة المصرية الاردنية على انهاء المشروع يأتي بسبب المتابعة الدائمة من الملك عبدالله الثاني والحكومة.

الى ذلك ذكر مصدر مطلع في قطاع الطاقة ان المسؤولين الاردنيين والمصريين في القطاع  يعملون على اجراءات تنسيقية نهائية مع سورية للتحضير لاعمال المرحلة الثالثة من مشروع مد خط الغاز العربي، مبينا ان الحكومة السورية ستطرح خلال الايام القادمة مناقصة عالمية لتنفيذ المرحلة.

وكان البنك الدولي قد اشترط ان تقوم سوريا بطرح المشروع بصيغة مناقصة دولية لتقوم هي من جهتها بتمويل المشروع داخل الاراضي السورية. 
واكد على ان طول الانابيب التي مددت لخط الغاز العربي بلغت 200 كيلو متر مربع تقريبا.

وسينطلق خط الغاز في المرحلة الثالثة من الحدود الاردنية عابرا الاراضي السورية ليصل الى لبنان وتركيا ومن ثم البلدان الاوروبية، وتجدر الاشارة الى ان كلا من لبنان وسوريا قد بادرتا في اتخاذ الاجراءات اللازمة للبدء في المرحلة الثالثة من خط الغاز العربي.

وقاد بنك الاسكان للتجارة والتمويل تجمعا بنكيا اردنيا مصريا لصالح شركة فجر الاردنية المصرية وذلك لتغطية 160 مليون دولارمن قيمة الانشاء في المرحلة الثانية من مشروع الغاز العربي حيت تتحمل الشركة القائمة على المشروع "فجر" قيمة 125 مليون دولار من الكلفة الاجمالية والبالغة 300 مليون دولار.

وتنوي الشركة المنفذة للمشروع ان تنهي اعمالها قبل موعد التسليم المتعاقد عليه مع الحكومة الاردنية بحوالي سنة حيث تسعى الى تسليم عهدتها في الربع الاول من عام 2006 في حين ينص العقد على تسليمه في شهر نيسان من عام 2007.

واحيل عطاء تنفيذ المشروع على اساس البناء والتملك والتشغيل ونقل الملكية BOOT على ائتلاف شركات قطاع البترول المصري ضمن مناقصة عالمية في عام 2002 والتي بدورها اسست شركة "فجر".

وامتدت المرحلة الاولى للمشروع من شرق العريش حتى طابا ومنها للعقبة بطول236 كيلو مترا وبكلفة وصلت الى 350 مليون دولار حيث تدار محطة العقبة الحرارية بواسطة الغاز مما وفر 50% من كلفة التشغيل فيها.

ومدت الشركة في المرحلة الثانية خط انابيب يمتد من العقبة في الجنوب الى منطقة الرحاب شمالا، ويبلغ طول الخط 393 كيلو مترا بقطر 36 بوصة وبمواصفات فنية تمكنه من تأمين الطلب المتزايد للدول العربية المجاورة اذ يحتوي على سعة تصل الى 10 مليارات متر مكعب سنويا. 

التعليق