فيفي عبده في صراع مع الذات

تم نشره في الأحد 2 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً
  • فيفي عبده في صراع مع الذات

لا يمكن لأحد ان يسمع باسم فيفي عبده، ولا يذكر الرقص, كأنها والرقص رديفان، توأمان متلازمان.فغدت سفيرة له، نجمته المميزة، احبها الكبار، وعرفها الصغار، راقصة مبدعة متألقة.

 وشاركت مؤخرا  في بطولة مسلسل مصري يعرض حاليا على التلفزيون الاردني (الحقيقة والسراب) تقوم الفنانة (فيفي عبده) بدور (الست ثريا).فتأخذ المشاهد من جو الرقص الى التمثيل، وبذكاء متميز تسحبه من اعتياده انها راقصة, لتفرض حضورها كممثلة, تاركة المشاهد بحالة من الدهشة والذهول, تفاجئه حلقة بعد حلقة انها ممثلة ومبدعة ايضا, وان فنها يتجاوز التخصيص في مجال معين وان تألقها يعود اساسا لشفافية روحها التي تتوالف مع الابداع والنجومية مهما تنوعت الاشكال.

(الست ثريا) في المسلسل امرأة مستبدة قوية وقاسية, بنت سوق جمعت اموالا بجد وتعب،ام لثلاثة ابناء، ومطلقة ومكسورة القلب مخذولة العواطف الى حد الغصة الموجعة, فتبذل جهدا لتخفي ذلك, فتقسو على نفسها وعلى الاخرين ايضا.

(فيفي عبده) تجسد في الشخصية القوة والضعف, التمدن والتخلف, الخير والشر, وبمنتهى الذكاء والبراعة تنجح بخلق توتر لدى المشاهد, توتر ناجم عن صراعها مع ذاتها, صراع يعود بنا الى اساس الوجودية, الانسان وضده, كيف يمكن ان يحمل الانسان كل هذه التناقضات, الرقة واللؤم, الابيض والاسود, البساطة والتكلف, ويواصل حياته داخل اطاره الاجتماعي محتفظا بتوازنه مع نفسه... هكذا تستمر (الست ثريا) وتتحرك حسب ظروف المسلسل حاملة هذا الصراع المثير للقلق والتوتر, والرغبة للوصول الى حالة من التوازن مع النفس, فتخطئ تارة ثم تصيب وتنجح تارة, ثم تفشل ويحتدم التوتر فتتجبر هكذا تستمر وتتأرجح, وقد لا ينتهي الامر....

(فيفي عبده) تجسد الشخصية بمنتهى الروعة وتترك في كل حلقة تساؤلات لدى المشاهد, وتدفعه لأن يكون طرفا، او حكما ليفض الصراع فتارة يتعامل مع الشخصية رغم جبروتهما على انها ضحية ذاتها.... وتارة يؤكد انها مستبدة وظالمة.

و  يتطرق المسلسل لقضايا اجتماعية عديدة،  منها ازمة الزواج العرفي وتأثيراته على النفسية والوضع الاجتماعي, والطبقية والنفس البرجوازي, والسلبية والضعف المطلق الذي جسدته الفنانة العذبة (سمية خشاب).

وقضية الطلاق وما يترتب عليه من ازمات نفسية واجتماعية, ولكن للحق القضية الاساسية والمحورية التي تثير الانتباه... وتحفز فضول المشاهد للمتابعة شخصية (فيفي عبده) في العمل وكل ما طرحته من تناقضات ذاتية يعاني منها الانسان عندما تكون ازمته مع ذاته فيتأرجح بين الشيء وضده, يصل حد الايجابية والتفاعل ثم سرعان ما ينحدر ويتراجع الى حد العدوانية والشر, محتفظا بنفس الوقت بروح اخاذة تثير الجدل والاهتمام... والحقيقة ان الاستمرارية بهذا الصراع قد لا توصل صاحبها الى حالة التوازن والرضا المطلوب وقد لا تنفع مع تلك الازمة الا علاجات طويلة الامد....

بقي ان اضيف ان فيفي عبده... نجمة ذكية وطيبة تبذل جهدا لتطوير مسيرتها الفنية لترتقي من الاجمل الى الاجمل...

(الحقيقة والسراب) مسلسل تم عرضه على الفضائيات ويعرض حاليا على شاشة التلفزيون الاردني اسهمت المجموعة المشاركة في العمل من فنانين وفنانات وحركة المخرج ومداخلات الموسيقى....

اسهمت بتقديم افضل ما لديها لتعطي العمل تماسكا وانسجاما فلقي حضورا ونال الاعجاب....

التعليق