ابنته انقذته من طوفان سونامي

تم نشره في السبت 1 كانون الثاني / يناير 2005. 10:00 صباحاً

  فوكيت- ذكر موظف بإدارة الارصاد الجوية في تايلاند أن صيادا وابنه نجوا من أمواج المد العاتية التي ضربت البلاد يوم الاحد الماضي بالاستجابة إلى تحذير مسبق من الزلزال من قبل ابنته.

 ونقلت صحيفة نيشن عن برايون دامر ونجسيري من إقليم فانج نجا الجنوبي قوله إن ابنته اتصلت به الساعة 30:5 صباحا وطلبت منه عدم الخروج في هذا اليوم نظرا لان محطة مراقبة الزلازل رصدت سلسلة من الحركات غير الطبيعية في قاع البحر.

 وقال الصياد إن ابنه أصر على الخروج بالتالي نصحته ابنته بالتعمق داخل البحر إذا شعر بحركات غير منتظمة أثناء الصيد.

 وفي حوالي الساعة العاشرة صباحا لاحظ برايون صفاء غير طبيعي للمياه سمح له برؤية الشعب المرجانية في قاع البحر بشكل لم يحدث من قبل وبعد ذلك شعر بأن موجات البحر تحت قاربه ومستوى البحر يرتفع بشكل كبير.

 وقال للصحيفة إن "ذلك يذكرني بتحذير ابنتي بالتالي تعمقت داخل البحر وانتظرت حتى اختفاء الامواج" مشيرا إلى أن خمسة قوارب صيد أخرى لاقربائه هرعت إلى الشاطئ هربا من الامواج ولم يشهد أي مؤشر عليها منذ ذلك الحين.

 وكانت أمواج المد العاتية قد تسببت في تدمير المناطق الساحلية من منطقة تاكوا با بإقليم فانج نجا بشكل كامل وسجل الاقليم أكثر من أربعة آلاف حالة وفاة مع توقع ارتفاع محصلة القتلى.
 

التعليق