اعتصام أمام "الأردنية" رفضا لرفع الرسوم

تم نشره في الأحد 8 حزيران / يونيو 2014. 12:03 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 8 حزيران / يونيو 2014. 04:28 مـساءً
  • (أرشيفية)

عمان- الغد- تنظم الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا"، اعتصاما أمام الجامعة الأردنية يوم الأربعاء المقبل، وفق ما ذكر لـ"الغد الإلكتروني" منسق الحملة الدكتور فاخر دعاس.

ويأتي الاعتصام بعدما قررت الجامعة نهاية الأسبوع الماضي، رفع رسوم الساعات للدراسات العليا والموازي لطلبة البكالوريوس بنسب تصل إلى 180%، وفق دعاس.

واعتبر أن الاعتصام بمثابة أول خطوة باتجاه التصعيد، مشيرا في السياق ذاته إلى أن القرار "يعد تسلطا على جيوب الطلاب وذويهم، ويمس قوت المواطن".

ويرفع الاعتصام شعار "لن ندفع فواتير فسادكم"، ويُقام عند الساعة الـ12 ظهرا.

وفي تصريح خاص بـ"الغد" عقب إعلان قرار الرفع، أكد رئيس الجامعة الدكتور خليف الطراونة، أن القرار اتخذه مجلس الجامعة قبل 4 أشهر، إلا أنه فعل مؤخرا لعدم التزام الحكومة تسديد التزاماتها للجامعة.

وقال الطراونة إن مجلس الأمناء في الجامعة اجتمع قبل أكثر من 4 أشهر لاتخاذ إجراءات رفع الرسوم الجامعية على كل من الموازي والدراسات العليا لعدم وفاء الحكومة بتسديد إلتزاماتها للجامعة.

وأشار إلى أن الجامعة اضطرت إلى رفع الرسوم لعدم تسديد الحكومة لالتزاماتها من أجل سد عجزها المالي.

وقال رئيس الجامعة إن الذين طالهم الرفع لا يشمل المقبولين على نظام القبول الموحد للعام الدراسي الحالي وعددهم 8 آلاف طالب من أصل 11 ألفا وبنسبة 70%.

وبين أن الجامعة تتحمل بدل دراسة هؤلاء الطلبة على نظام القبول الموحد نحو 20.5 مليون دينار، آملا في الوقت نفسه أن تقدم الحكومة مساعدات مالية للجامعة بقيمة 6 مليون دينار لتغطية العجز.

وأشار إلى أن رفع الرسوم جاء بعد دراسة مستفيضة من إدارة الجامعة متوقعا أن تعوض الجامعة مبلغ 20.5 مليون دينار خلال 5 سنوات جراء رفع رسوم الموازي والدراسات العليا.

وحول النسبة التي تم رفعها أشار إلى أن كل تخصص كانت له نسبة معينة والحد الأعلى للرفع 200%.

التعليق