مصدر حكومي: رفع "ملموس" لأسعار المحروقات نهاية الشهر

تم نشره في الخميس 19 حزيران / يونيو 2014. 01:02 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 19 حزيران / يونيو 2014. 05:58 مـساءً

عمان– الغد- كشف مصدر حكومي رفيع المستوى لـ"الغد" عن نية الحكومة رفع أسعار المحروقات نهاية الشهر الحالي بصورة سيلمسها المواطن.

وأكد المصدر طالبا عدم ذكر اسمه، أن الحكومة تتحسب من رفع أسعار النفط العالمية، في ظل الأزمة والتوترات الأمنية التي تعيشها العراق حاليا.

وتعدل الحكومة على أسعار المحروقات بشكل شهري  بناء على مراجعة الأسعار العالمية والتكاليف التي تضاف إليها من نقل ومناولة وضرائب وغيرها، كان آخرها رفع سعر البنزين بصنفيه 90 و95 بمقدار نصف قرش للتر الواحد فيما خفضت سعر الكاز والسولار.

واقترب سعر مزيج برنت من أعلى مستوى في تسعة أشهر، ليقفز فوق 114 دولارا للبرميل اليوم الخميس، مدعوما بمخاوف من احتمال تعثر الامدادات بسبب القتال الدائر في العراق.

وتتأهب أسعار النفط ليوم ثالث من المكاسب عقب ارتفاعها أكثر من 4% الأسبوع الماضي، بعد أن استولى متشددون اسلاميون على معظم شمال العراق مع انهيار القوات العراقية هناك.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »اتساق؟ (سمير)

    الجمعة 20 حزيران / يونيو 2014.
    هل القرار المرتقب جزء من إجراءات حكومية للحفاظ على استقرار الأسعار في رمضان؟
  • »بعت السياره (الحمد لله)

    الخميس 19 حزيران / يونيو 2014.
    يعني الحكومة عارفه انها ظالمه الشعب بالامتياز الذي تعطيه لشركة مصفاة البترول صاحبة الاجهزة المندثره في تنقية المحروقات واود ان اذكر بان سعر تنكة البنزين 90 كان سعرها ايام الطفره في2007 لا يتجاوز 15 دينار في حين كان سعر برميل النفط الخام تلك الايام 150 دولار
    اليوم سعر البرميل الخام 110 وسعر الصفيحه يصل الى 18دينار