حملة لـ"ذبحتونا" رفضا واحتجاجا على رفع رسوم الموازي والدراسات العليا

تم نشره في الخميس 3 تموز / يوليو 2014. 12:00 صباحاً

عمان - الغد- بدأت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا”، حملة توجيه رسائل نصية (SMS) لكل من وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور أمين محمود ورئيس الجامعة الأردنية الدكتور اخليف الطراونة، للتعبير عن الرفض والاحتجاج على رفع رسوم الموازي والدراسات العليا.
ودعت “ذبحتونا” الطلبة والمواطنين أمس، للمشاركة في هذه الحملة ضمن الضوابط تنص على أن أوقات إرسال الرسائل النصية تتم بين 10.00 صباحا و4.00 عصر اليوم وغداً حتى لا تتسبب هذه الرسائل بأي إزعاج وتكون خلال الدوام الرسمي.
كما نص على التقيد بنص موحد للرسائل وهو: الجامعة الأردنية للفقراء أيضاً، ولا لرفع الرسوم الجامعية، كذلك  التقيد بالنص كما هو وعدم الإضافة أو الحذف. وأي استخدام لعبارات مسيئة أو شتم أو ذم، فصاحبها يتحمل المسؤولية الأخلاقية والقانونية عنها.
وأشارت الحملة، في تصريح لها، إلى أنه منذ صباح أمس، أغلق وزير التعليم العالي ورئيس الجامعة الأردنية هاتفيهما المحمولين، علماً بأن حجم التجاوب مع الحملة كبير جدا، فاق توقعات “ذبحتونا”، كما شارك في الحملة عدد كبير من المغتربين في دول الخليج العربي، وفقا لـ”ذبحتونا”.

التعليق