"الهيئات المقدسية" يؤكد ثقته بقدرة الشعب الفلسطيني

تم نشره في الخميس 3 تموز / يوليو 2014. 11:05 مـساءً

عمان -الغد- أكد تجمع الهيئات المقدسية في الأردن "ثقته بقدرة الشعب الفلسطيني الصامد على الوقوف بكل قوته وإمكاناته أمام غطرسة الكيان الصهيوني".
وأشار، في بيان أصدره أمس، إلى أن هذا "الشعب الجبار سيثأر لدماء الطفل الشهيد محمد أبو خضير والعديد من الشهداء والجرحى والأسرى الفلسطينيين"، مبينا انه "يمكن أن تكون هذه الدماء شرارة انتفاضة شعبية عارمة، تقود شعبنا الى انتصار جديد".
وأوضح أن "العدو الصهيوني قام باعتداءاته الارهابية والوحشية على شعبنا العربي الفلسطيني على امتداد ساحة الوطن، مارس فيها كل أنواع الارهاب لمدة ثلاثة أسابيع فشل فيها بتحقيق أهدافه العنصرية في كسر شوكة أبناء شعبنا، لذلك لجأ الى ذراعه غير الشرعي من المستوطنين المتعصبين، الذين مارسوا مختلف وسائل الإرهاب ضد أبناء شعبنا الأعزل، من قطع أشجاره وإحراق محصولاته وتدمير منازله والاعتداء على الأماكن المقدسة واقتحامها".
واضاف التجمع ان "مرحلة جديدة من الإرهاب بدأت باختطاف الفتى أبو خضير من شعفاط وحرقه في أحد أحراش القدس، تماشياً مع ارهاب الدولة وتعاليم توراتهم التي تبرر سفك دماء غير اليهود"، موضحا ان هذه "الحادثة البشعة المؤلمة هي بداية لمرحلة إرهابية جديدة". ووقع البيان كل من جمعية يوم القدس، ومنتدى بيت المقدس، والجمعية الأرثوذكسية، وجمعية حماية القدس الشريف، وجمعية نساء من أجل القدس، واللجنة الشعبية الأردنية لنصرة القدس وحق العودة.

التعليق