"صناعة عمان" تطلق حملة لدعم صمود غزة

تم نشره في الاثنين 14 تموز / يوليو 2014. 12:00 صباحاً

عمان- الغد- حث رئيس غرفة صناعة عمان، العين زياد الحمصي، الصناعيين تقديم ما بوسعهم من التبرعات التي من شأنها المساهمة بتضميد جراح الأشقاء الذين يواجهون أبشع عدوان يشهده التاريخ.
وأكد الحمصي شجب واستنكار القطاع الصناعي الأردني للمجازر البشعة التي يرتكبها العدو الصهيوني ضد الأهل الصامدين في غزة هاشم.
 ودعا الحمصي كافة الهيئات والمؤسسات الدولية والاقليمية الى اتخاذ ما يلزم من اجراءات لوقف هذا العدوان الغاشم. وثمن الحمصي جهود القطاع الصناعي الأردني في مساندة الأشقاء في غزة، عبر اتصالاتهم المتكررة بالغرفة لمعرفة آليات تقديم المساعدات النقدية والعينية للشعب الشقيق، مساهمة منهم في التخفيف من مصابهم الجلل، مبينا أن الغرفة ستعمل بالتنسيق مع الهيئة الخيرية الهاشمية على وضع القنوات المناسبة لايصال هذه المساعدات الى
غزة.
وبين الحمصي أن هذا الموقف ليس بغريب عن القطاع الصناعي الأردني، الذي سبق له أن نظم العديد من حملات الدعم للأشقاء في فلسطين، وكذلك في العراق، ابان فترة الحصار الجائر عليه، كما نظم حملة لدعم الأخوة في لبنان ابان العدوان الإسرائيلي على جنوب لبنان.
واشاد الحمصي بجهود جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين للوصول الى تهدئة الوضع المتفاقم في قطاع غزة، من خلال تكثيف الاتصالات مع مختلف الأطراف، وعبر تعزيز إمكانات المستشفى العسكري الميداني الأردني في القطاع للتعامل مع مختلف احتياجات الشعب الفلسطيني هناك، ومن خلال الاستمرار في تسيير القوافل الإنسانية لتلبية ما يحتاجه الأشقاء في غزة.

التعليق