حماية المستهلك تطالب بتخصيص مواقع للبسطات

تم نشره في السبت 2 آب / أغسطس 2014. 04:52 مـساءً
  • (أرشيفية)

عمان- جدد رئيس "حماية المستهلك" الدكتور محمد عبيدات دعوته لأمانة عمان الكبرى بضرورة ايجاد حلول جذرية لقضية البسطات من خلال تخصيص مواقع محددة لأصحاب البسطات لتظهر بصورة حضارية تعكس عراقة العاصمة عمان، مؤكدا في ذات الوقت حرص "حماية المستهلك" على لقمة عيش اصحاب البسطات وعدم العبث بأرزاقهم بطريقة عشوائية وغير مدروسة.

وقال في بيان صحفي اليوم السبت ان "حماية المستهلك" تلقت سيلا من شكاوى اصحاب البسطات ممن اعتقدوا ان "حماية المستهلك" كان لها دور في اجراءات الامانة، مؤكدا اننا طالبنا فقط تنظيم البسطات داخل حدود الامانة ولم نطالب بإزالتها نهائيا.

وكانت "حماية المستهلك" تلقت شكاوى المواطنين حول ظاهرة انتشار البسطات في كل من عمان واربد والزرقاء خاصة وغيرها من مراكز المحافظات بشكل عام، وما تحوي هذه البسطات من سلع تفتقر لأدنى معايير الجودة والسلامة الامر الذي من شأنه ان يلحق الضرر بالمستهلكين خاصة والاقتصاد الوطني عموما.

وقال الدكتور عبيدات اننا طالبنا مرارا وتكرارا بضرورة ايجاد حلول جذرية لهذه الظاهرة التي باتت مقلقة وتشكل خطرا على سلامة المستهلكين ، اضافة الى استنزافها لجيوبهم بسبب السلع الرديئة التي تعرض عليها.

واضاف ان "حماية المستهلك" طالبت عدة مرات بأهمية ايجاد تشريعات خاصة وانظمة عادلة تنظم هذه الظاهرة لتكون بطريقة حضارية من خلال تحديد مواقع مخصصة لها ومراقبة جودة المعروض عليها، وخاصة داخل حدود العاصمة.

ولخص الدكتور عبيدات موقف الجمعية من هذه البسطات واصفا المواد المعروضة على هذه البسطات بانها لا تتمتع بالحد الادنى من الجودة وهذا يتنافى مع حقوق المستهلك الاردني في حصوله على سلع ومواد ذات جودة عالية.

ودعا امين عمان ورؤساء البلديات الكبرى بضرورة التحرك وحل هذه المشكلة التي تعمقت بسبب الاهمال والتأجيل من موسم لآخر. ولربما يكون التحرك الفعّال من خلال تشكيل لجنة تمثل كافة الأطراف ذات العلاقة وبإشراف مباشر من وزارة البلديات وصولاً لوضع الخطط والبرامج الفعّالة للتعامل مع هذه المشكلة وكما تفعله بلدان عديدة في هذا العالم.-(بترا)

التعليق