50 ألف زائر لمدينة العقبة خلال أيام العيد

تم نشره في السبت 2 آب / أغسطس 2014. 11:00 مـساءً
  • زوار يتمتعون بأجواء العيد على شاطئ العقبة -(الغد)

أحمد الرواشدة

العقبة- عجت مدينة العقبة السياحية بـ 50 ألف زائر خلال أيام العيد، بحسب أرقام سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، فيما بلغت نسبة إشغال الفنادق إلى 100 %، في حين غادرها ما يقارب 10 آلاف من سكانها من أبناء المحافظات الاخرى لإمضاء عطلة العيد بين أهلهم وذويهم.
وقال مفوض الاستثمار في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة شرحبيل ماضي في حديثه لـ "الغد"  أن العقبة أكملت جاهزيتها قبل حلول عطلة العيد استعدادا لاستقبال زوارها.
وأكد ان الزوار جاؤوا الى العقبة من مختلف محافظات المملكة ودول الخليج للاستمتاع ببحر العقبة ومرافقها السياحية، مشيراً الى ان ذروة الزوار كان في ثاني وثالث أيام العيد.
وبين ماضي أن وجود إعفاءات جمركية خاصة بزوار العقبة عزز من مكانة المدينة التجارية وساهم في تدفق السياحة الداخلية للمدينة، خاصة في مواسم الأعياد والعطل للاستفادة من هذه الإعفاءات والاستمتاع بالمنفذ البحري الوحيد للمملكة.
واشار ماضي الى ان نسبة الأشغال الفندقي في مختلف فنادق العقبة ارتفعت إلى مستويات عالية وصلت الى 100 %.
وقال مسؤول في أحد فنادق الخمس نجوم أن نسبة الحجوزات وصلت إلى 100 % خلال الثلاثة أيام الماضية، فيما أشارت مصادر في فندق الموفينبيك أن نسبة الحجوزات فاقت 100 %.
وتضيف مصادر سياحية أن الأردنيين يشغلون ما نسبته 55-65 % من غرف الفنادق في حين يشكل السياح الأوروبيون ما نسبته 35 - 45 % ، مشيرة الى ان فنادق الأربع نجوم تشهد أشغالا بنسبة 85 %، يشغل أكثر من نصفها أردنيون فيما يشكل النزلاء الأجانب 30 - 40 %، في حين بلغت نسب أشغال فنادق الثلاث نجوم 65 %، يشغل 70 % منها أردنيون.
ويشهد ضلع المثلث الذهبي الأخير، وادي رم، نشاطا سياحيا محليا وأجنبيا، حيث يزوره نحو 1000 زائر يوميا ويرتفع الرقم إلى 1500 زائر في عطل نهاية الأسبوع.
ولم تشهد شوارع المدينة اية حوادث سير خطيرة خلال عطلة العيد بعد ان تم تطبيق خطة مرورية وضعتها شرطة العقبة، في حين تم إغلاق بعض الشوارع لتأمين إنسيابية مرورية في اماكن التواجد الكثيفة خاصة في منطقة الشاطئ الاوسط الذي يشهد حركة مرور مشاة ومركبات مكثفة، الامر الذي استدعى القيام بتخصيص ممرات خاصة للمشاة على جانب الكورنيش لمنع مزاحمة السيارات للمواطنين الراجلين في المنطقة.
من جهة أخرى شكا عدد كبير من المواطنين الزوار لمدينة العقبة من الارتفاع اللافت لأجرة الغرفة الواحدة في الفنادق الشاطئية إلى 200 دينار لليلة الواحدة مقابل 100 دينار للغرف في فنادق الـ 3 نجوم و 70 دينارا للغرفة في فنادق النجمتين، فيما سجلت الشقق المفروشة 100 دينار لليلة الواحدة، وسط الطلب المتزايد عليها لقضاء عطلة العيد، والذي وصل الى مستوى البحث المضني عن شقة أو غرفة وفي أي موقع وبأي ثمن.

التعليق