محافظ إربد: منع إقامة خيم تضامن مع غزة لأسباب تنظيمية

تم نشره في الأربعاء 6 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً

أحمد التميمي

إربد– كشف محافظ إربد حسن عساف عن أن الأجهزة الأمنية حاورت القائمين على خيمة تضامنية مع غزة أقامتها جماعة الإخوان المسلمين في شارع الثلاثين لإزالتها بأنفسهم، مؤكدا أن الهدف من إزالتها "تنظيمي" بعدما قُدمت للمحافظة عشرات الطلبات لإقامة خيم مماثلة في مناطق مختلفة في المحافظة.
وقال عساف لـ"الغد" إن المملكة قيادة وحكومة وشعبا متضامنة مع الأهل في غزة، إلا أن بناء خيمة في الشارع من شأنه خلق فوضى والتسبب بمشاكل، مؤكدا أنه تم الطلب بإزالة الخيمة وفق الأنظمة والتعليمات بعدما عزم الكثيرون على بناء خيم مماثلة في الشوارع.
وأكد أن محافظة إربد شهدت العشرات من الاعتصامات والمسيرات والمهرجانات الخطابية دون أي تدخل، مع توفير الحماية الأمنية اللازمة لتلك الفعاليات، إلا أن بناء خيمة اعتصام في الشارع يخالف الأنظمة والتعليمات. وأشار عساف إلى وجود العديد من المكاتب والمقرات التابعة للجماعة في مناطق مختلفة في المحافظة وتشهد العديد من الفعاليات التضامنية، داعيا القائمين على الخيمة إلى ضرورة إزالتها وفتحها داخل مقراتهم وليس بالشارع العام. بدوره، قال مصدر مطلع في حركة الإخوان المسلمين بإربد إن القائمين على الخيمة التضامنية يرفضون إزالتها، مشيرا إلى أن الأجهزة الأمنية تحاور القائمين على الخيمة بإزالتها قبل أن يتم إزالتها بالقوة. وأشار إلى أن الخيمة تم بناؤها قبل أيام للتضامن مع الأهل في غزة وتشهد يوميا مهرجانات خطابية تندد بالعدوان الإسرائيلي على القطاع وتشهد تفاعلا وحضورا كبيرا مع المواطنين وإنها بعيدة عن الشارع الرئيس ولم تتسبب بأي اختناقات مرورية.

التعليق