"حماية المستهلك": متاجر تبيع سلعا غذائية منتهية الصلاحية

تم نشره في الأحد 10 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- قالت جمعية حماية المستهلك إنها "تلقت مؤخرا شكاوى حول قيام العديد من المتاجر وخاصة في مناطق الاكتظاظ السكاني ببيع بعض انواع البضائع ولا سيما الغذائية منها بأقل من اسعار السوق بنحو 50 %".
وبينت أنه من بيع هذه السلع على سبيل المثال لا الحصر اللحوم المجمدة والاجبان والنيسكافيه ومعجون الاسنان ومختلف أنواع المعلبات. وأضافت في بيان صحفي أمس السبت أنه "من خلال جولات ميدانية للكوادر التطوعية للجمعية تم رصد العيد من هذه المواد اما انها منتهية الصلاحية او على وشك الانتهاء كما أن بعضها تعرض للتلف والانبعاجات ولا سيما المعلبات الامر الذي حال دون بيعها في الاسواق العادية".
وحذر رئيس "حماية المستهلك" محمد عبيدات من هذا النوع من التجارة الذي يقوم على استغلال جهل بعض المستهلكين بهدف بيع مثل هذه المواد غير الصحية التي انتهت صلاحيتها او شارفت على الانتهاء، الامر الذي من شأنه ان يلحق الضرر بصحة المستهلكين.
وقال الدكتور عبيدات ان "حماية المستهلك" تحذر من تداول مثل هذه السلع في الاسواق نظرا لمخاطرها الصحية على المستهلكين، داعيا الجهات الرقابية وخاصة مؤسستي الغذاء والدواء والمواصفات والمقاييس الى ضرورة التحرك ومراقبة هذه الاسواق وضبط هذه السلع المتداولة فيها واتلافها حفاظا على صحة وسلامة المستهلكين".
وعلى ذات الصعيد؛ طالب عبيدات المستهلكين بضرورة قراءة بطاقة بيان لجميع السلع والمواد الغذائية التي تباع في المحال التجارية وتحديدا العروض، بحيث يكون مثبتاً عليها تاريخا الانتاج والانتهاء بشكل واضح ومقروء للمستهلكين لمعرفة مدى صلاحيتها، اذ انه في كثير من الاحيان تكون العروض على حساب تاريخ الانتهاء بالاضافة الى ان بعضها قد تكون على سلع ذات نوعيات رديئة غير صالحة للاستهلاك البشري.
وجدد رئيس "حماية المستهلك" التأكيد على ضرورة ايجاد مرجعية حكومية للمستهلك أسوة بمرجعيات التجار والصناع والزراع.

التعليق