فيلبس يرى في خسارته سباق 100 متر فراشة حافزا لعدم تكرار الهزيمة

تم نشره في السبت 9 آب / أغسطس 2014. 11:00 مـساءً

مدن - قال السباح الأميركي مايكل فيلبس أن هزيمته في نهائي سباق 100 متر فراشة بالبطولة الوطنية الأميركية في كاليفورنيا أول من أمس الجمعة ستمثل حافزا لعدم خسارته ثانية.
وتفوق توم شيلدز على فيلبس - الذي نال 18 ميدالية ذهبية اولمبية - بفارق ضئيل بلغ 0.01 ثانية ليفوز مسجلا 51.29 ثانية خلال البطولة المقامة في ايرفين.
وعلى الرغم من الهزيمة فإن فيلبس بذل ما يكفي ليضمن لنفسه مكانا في الفريق الأميركي في بطولة بان باسيفيك في أستراليا في وقت لاحق من الشهر الحالي.
ومع ذلك بدا السباح البالغ من العمر 29 عاما حزينا لخسارته خصوصا بعد ان سجل اسرع زمن في العالم هذا العام وبلغ 51.17 ثانية في التصفيات بعد أداء لم يستطع تكراره في النهائي.
وتراجع فيلبس - الذي فاز بلقب هذه المنافسات في آخر ثلاث دورات ألعاب أولمبية - عقب أول 50 مترا وتسبب انهائه المتواضع لتلك المسافة لتوسيع الفارق بينه وبين المتصدر بشكل كبير وهو ما صعب من مهمته. ولم يتمكن فيلبس من منافسة شيلدز سوى في الأمتار الأخيرة من السباق إلا أن الأخير تمسك بالصدارة حتى النهاية.
وكان فيلبس اعتزل بعد أولمبياد لندن 2012 إلا أنه تراجع عن الاعتزال في نيسان (ابريل) الماضي، وقال السباح الأميركي “أنا شخص لا يمكنه أن يقبل بالهزيمة. لا يهمني الفارق سواء أكان مئة جزء من الثانية أو خمس ثواني. أكون في غاية الارتياح والاستعداد عادة (عند خوض السباقات)”.
وأضاف: “يمكنني أن أنظر إلى الخلف وأقول انني قمت بكافة التدريبات وانني بذلت كل ما في وسعي للاستعداد للمشاركة في هذا اللقاء. لكن ابتعادي لعام ونصف وعدم ادائي بشكل قوي خلال بعض فترات العام الحالي ربما يكون السبب فيما أمر به الآن”.
وسبق لفيلبس أن احتل المركز السابع في سباق 100 متر حرة يوم الأربعاء الماضي في البطولة الوطنية وسيشارك في منافستين مقبلتين بالبطولة.
وعلى صعيد منافسات السيدات فازت اليزابيث بيسيل بسباق 400 متر فردي متنوع مسجلة رابع أسرع زمن في العالم هذا العام وهو اربع دقائق و32.98 ثانية وذلك بعد ان تراجعت في بداية سباق 200 متر ظهرا يوم الخميس الماضي لتنهي السباق في المركز السادس.
وعلى صعيد سباق 400 متر فردي متنوع رجال سجل تايلر كلاري ثاني اسرع زمن في العالم هذا العام وبلغ اربع دقائق و09.51 ثانية ليفوز بالسباق.
وكلاري هو بطل منافسات 200 متر ظهرا في اولمبياد لندن. -(رويترز)

التعليق