اعتصام أمام السفارة الأميركية تنديدا بدعم الولايات المتحدة لإسرائيل

تم نشره في الثلاثاء 12 آب / أغسطس 2014. 11:00 مـساءً
  • العشرات يعتصمون امس امام السفارة الاميركية رفضا لانحيازها لاسرائيل - (تصوير: اسامة الرفاعي)

عمان- الغد- اعتصم العشرات، بدعوة من الحركة الإسلامية، عصر أمس أمام مبنى السفارة الأميركية في عمان، تنديدا بالدعم الاميركي للعدوان الاسرائيلي على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.
ورفع المعتصون شعارات منددة بالسياسة الاميركية و"الانحياز الاعمى للعدوان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني"، وحملت لافتات في الاعتصام شعار "اميركا تدعم قتل الأطفال في غزة"، وآخر "اميركا تدعم الارهاب الصهيوني"، فيما دان المعتصمون ما أسموه "الصمت العربي" تجاه جرائم اسرائيل بحق الشعب الفلسطيني.
وتحدث في الاعتصام نائب المراقب العام للاخوان المسلمين زكي بني ارشيد، متهما الولايات المتحدة بقتل عشرات الآلاف من العرب والمسلمين في العراق وافغانستان وغزة"، مستنكرا "الانحياز" الاميركي للعدوان الصهيوني على قطاع غزة، والذي ذهب ضحيته نحو الفي شهيد، وآلاف الجرحى والمصابين، ودمر مساحات واسعة من القطاع المحاصر.
واضاف بني ارشيد ان "كل الارهاب هو صناعة اميركية"، داعيا الشعب الاميركي لـ"مراجعة نفسه، ليكتشف ما فعلته ادارته ضد الشعوب العربية"، ومطالبا اياه بـ"محاكمة ادارته على جر جيوش اميركا لقتال الشعوب".
وجدد بني ارشيد مطالبة الحركة الاسلامية للحكومة بطرد السفير الاسرائيلي من عمان، وسحب السفير الاردني من تل ابيب، رفضا للعدوان الاسرائيلي على القطاع.

التعليق