مساعدات طبية وغذائية لأهل غزة في حملة جامعة الشرق الأوسط

تم نشره في الأحد 17 آب / أغسطس 2014. 11:00 مـساءً



عمان- شدد المشاركون في حملة (أغيثوا الأهل في غزة)، التي احتضنتها جامعة الشرق الأوسط، على ضرورة مواصلة دعم صمود الأشقاء الفلسطينيين لمواجهة آلة الحرب الصهيونية التي تقترف جرائم حرب إبادة بحقهم، فضلا عن ضرورة مواصلة تقويض المخططات الصهيونية في تهويد القدس.
وجمعت الحملة التي تنظمها لجنة مساندة صندوق الزكاة الفلسطيني لإغاثة منكوبي غزة، مبلغ 134.250 ألف دينار، ومساعدات عينية بقيمة 200 ألف دولار (140 ألف دينار أردني)، فضلا عن تسيير خمس شاحنات مساعدات طبية وغذائية للأهل في القطاع.
وحضر اللقاء وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور هايل عبدالحفيظ داود، ووزير الأوقاف الفلسطيني الدكتور يوسف ادعيس، ورئيس الهيئة الإسلامية المسيحية العليا الدكتور حنا عيسى، ورئيس هيئة الإبداع والتميز الفلسطينية عدنان سمارة، ورئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط الدكتور يعقوب ناصر الدين، ورئيس الجامعة الأستاذ الدكتور ماهر سليم، بالإضافة لشخصيات أردنية وفلسطينية إسلامية ومسيحية.
وأشادت كلمات المتحدثين في اللقاء الذي أداره عميد كلية الآداب والعلوم الدكتور وليد عوجان، بصمود الفلسطينيين في وجه الهجمة الصهيونية البشعة التي خلفت نحو ألفي شهيد، بينهم المئات من الأطفال، والآلاف من الجرحى. كما استعرضت الجهود الأردنية بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني في دعم الأشقاء.

التعليق