افتتاح دورة القيادة والأركان 55 المشتركة

تم نشره في الاثنين 18 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً

عمان- الغد - افتتح نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة اللواء الركن زياد المجالي، مندوبا عن رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق أول الركن مشعل الزبن، في كلية القيادة والأركان الملكية الأردنية أمس دورة "القيادة والأركان 55 المشتركة 19" التي يشارك فيها ضباط من دول شقيقة وصديقة.
ونقل اللواء المجالي في كلمة له خلال حفل الافتتاح، تحيات وتقدير جلالة الملك عبدالله الثاني القائد الأعلى للقوات المسلحة، وتقدير رئيس هيئة الأركان المشتركة، مرحباً بالمشاركين بالدورة.
وأكد أن هذه المشاركة "ستعمل على إثراء النقاش وتبادل الخبرات في مختلف المجالات، وبما أن العالم اليوم يقوم على العلم والمعرفة والتفاعل، فلا بد من فهم ما يدور في المنطقة من حولنا من أحداث ومتغيرات واستقرائها بشكل مدروس وادراك مدى الخطر الناجم عنها".
وأشار إلى أنه "واستجابة لنهج التطوير المعمول به في القوات المسلحة ومتطلباتها العملياتية فقد عملت القيادة العامة وهيئة التوجيه خلال العام الماضي على إدخال التعديلات اللازمة على تنظيم الكلية وبنيتها التحتية وإعادة النظر في المناهج التي تُدرس فيها من حيث عدد وأسلوب وتنفيذ التمارين والفحوصات، وتغليب أسلوب الحوار والنقاش المسؤول بهدف الارتقاء بالمستوى الفكري لخريجي هذا المعهد العريق".
بدوره، دعا العميد الدكتور محمد الدعجة من مديرية الإفتاء العسكري إلى "اغتنام ثمار الصداقة ونبل العادات وتجارب الآخرين لخدمة الفكر الانساني الذي أنهكته المادية والنفعية وسموم الغلو والتطرف والإرهاب الدولي المنظم"، مبيناً أن "الجيش العربي المصطفوي المتحلي بنقاء العقيدة والفكر وزينة القيم والأخلاق سيبقى وفياً للوطن الذي عُرفت عظمته وصبره واحترامه ومحبته لضيوفه وأصدقائه".
وحضر حفل الافتتاح المفتش العام للقوات المسلحة وقائد سلاح الجو الملكي وعدد من رؤساء الهيئات وعدد من الملحقين العسكريين للدول الشقيقة والصديقة وكبار ضباط القوات المسلحة.
يذكر أن كلية القيادة والأركان الملكية تمنح خريجيها درجة البكالوريوس في العلوم العسكرية.

التعليق