أفلام العيد تمنح "قبلة الحياة" للسينما

تم نشره في الثلاثاء 19 آب / أغسطس 2014. 11:00 مـساءً
  • ملصق فيلم "الحرب العالمية الثالثة" - (أرشيفية)

عمان- الغد- بعد منافسة ساخنة بين الأفلام الخمسة المعروضة بدور العرض خلال موسم عيد الفطر، أسفرت النتائج عن تحقيق هذه الأفلام، إيرادًا يقترب من الـ 60 مليون جنيه، بعد أسبوعين من عرضها، لتعود الانتعاشة من جديد لشباك تذاكر السينما، بعد تراجع عدة أعوام.
وكانت حصيلة إيرادات الأفلام، وفق ما جاء على موقع اليوم السابع، لا تتجاوز حاجز الـ 30 مليونا في الموسم الواحد، منذ اندلاع ثورة يناير وحتى عيد الأضحى الماضي.
ويأمل صناع السينما أن لا تكون الانتعاشة الراهنة مؤقتة، معتبرين أن أفلام عيد الفطر منحت قبلة الحياة للسينما المصرية التي تراجعت إيراداتها بشكل كبير منذ ثورة 25 يناير.
ورغم مرور ذكرى فض ميداني رابعة والنهضة، وقطع أنصار جماعة الإخوان للطرق، وإشعال إطارات السيارات، فإن شباك تذاكر السينما لم يتأثر بالسلب، عكس ما جرى العام الماضي عند فض الاعتصام، ووقفت إيرادات فيلم "قلب الأسد" للفنان محمد رمضان، عند رقم 18 مليون جنيه الذي حققه قبل فض الاعتصام بيوم واحد، حيث أكد بعض مديري دور العرض السينمائية، أن الحفلات الليلية يومي الخميس والجمعة الماضيين، شهدت إقبالا كبيرا، وبدأ الجمهور يتوافد على دور العرض لمتابعة الأفلام السينمائية المطروحة بشكل جيد، مما تسبب في ارتفاع معدل إيرادات الموسم، وزيادة ربح الأفلام.
وحول تأثير انقطاع التيار الكهربائي المتكرر على إيرادات الموسم، أوضح مديرو دور العرض أن هناك بعض السينمات تعمل بخطي كهرباء تفاديا لانقطاع التيار، وسينمات أخرى يتم تأمينها عن طريق المولدات، حتى تتفادى ظاهرة انقطاع التيار الكهربائي، مشيرين إلى أن سينمات قليلة تعتمد اعتمادا مباشرا على التيار الكهربائي، مما قد يتسبب في إلغاء بعض حفلاتها.
وبعد مرور أسبوعين على المنافسة بين الأفلام، احتل صدارة إيرادات موسم عيد الفطر السينمائي فيلم "الحرب العالمية الثالثة" بطولة الثلاثي أحمد فهمي، وشيكو، وهشام ماجد، وبوسي، إخراج أحمد الجندي، بتحقيقه إيرادات بلغت 18 مليون جنيه، داخل 49 دار عرض، حيث استطاع الفيلم الذى يدور في إطار كوميدي، حول تحول مجموعة من التماثيل الشمعية المتواجدة في أحد المتاحف العالمية كأحمد عرابي وأم كلثوم ومحمد علي ورأفت الهجان وغاندي، إلى شخصيات حقيقية، فى جذب الجمهور.
وجاء في المرتبة الثانية فيلم "الفيل الأزرق" بطولة كريم عبد العزيز، ونيللي كريم، وخالد الصاوي، إخراج مروان حامد، بتحقيقه 17 مليون جنيه، في 50 دار عرض، حيث بدأ معدل إيرادات "الفيل الأزرق" يرتفع عن "الحرب العالمية الثالثة" عقب انقضاء أسبوع العيد الأول، وتوافد جمهور السينما على الفيلم الذى يدور في فلك الأمراض النفسية ويروي دراما نفسية واجتماعية معقدة من خلال شخصية
د. يحيى التي يجسدها كريم عبد العزيز.
ويتقاسم المركز الثالث فيلم "جوازة ميري" بطولة ياسمين عبد العزيز، وحسن الرداد، إخراج وائل إحسان، مع فيلم "صنع في مصر" بطولة أحمد حلمي، وياسمين رئيس، إخراج عمرو سلامة، بتحقيق كل منهما 9 ملايين جنيه، رغم أن "صنع في مصر" يعرض في 57 دار عرض، بينما يعرض "جوازة ميري" في 49 دار عرض وفي المرتبة الأخيرة يأتي فيلم "عنتر وبيسة" بطولة أمينة ومحمد لطفي وسليمان عيد، بتحقيقه 3 ملايين جنيه.

التعليق