ضبط اعتداء بقطر 2 إنش على خط مياه في الشونة الجنوبية

تم نشره في الأربعاء 20 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً
  • انبوب بقطر 2 انش مربوط بشكل غير مشروع مع خط مياه رئيسي في الشونة الجنوبية-(من المصدر)

حابس العدوان

الشونة الجنوبية – تمكنت فرق الصيانة والتفتيش في مديرية مياه الشونة الجنوبية أمس، من ضبط اعتداء على خط المياه الرئيس الذي يغذي منطقة الكفرين بقطر 2 إنش.
وبحسب مدير مياه الشونة الجنوبية المهندس رياض محسن فإنه وبعد ازدياد شكاوى المواطنين في منطقة الكفرين من ضعف وصول المياه إلى منازلهم رغم كميات المياه الكبيرة التي يتم ضخها من المحطة، دفع نحو البحث عن الاختلالات التي تسببت بذلك، مبينا أن فرق التفتيش والصيانة وبالتعاون مع المواطنين تمكنت من ضبط فتحة بقطر 2 إنش على الخط الرئيس الذي يغذي هذه المنطقة.
وبين محسن أن هذه الفتحة تسببت بفقدان كميات مياه كبيرة تصل إلى 40 مترا في الساعة، الأمر الذي أثر على عملية توزيع المياه على المواطنين، موضحا أنه جرى مخاطبة الحاكم الإداري لاتخاذ الاجراءات اللازمة بحق المعتدي الذي لم نتمكن من التعرف عليه في حين قامت الكوادر الفنية بإغلاق الفتحة وإعادة ضخ المياه للمشتركين حسب البرنامج المعد.
وأشار محسن إلى أن الوضع المائي في اللواء جيد خاصة وأننا نجحنا في اجتياز فترة الصيف حيث يزيد الطلب على المياه وتكثر عمليات الاعتداء على الخطوط والشبكات، مهيبا بالمواطنين التعاون مع كوادر المديرية والأجهزة المعنية للإبلاغ عن أي اعتداءات ستلحق ضررا بهم وبحقهم في الحصول على كميات مياه كافية.
وأرجع محسن مشكلة نقص المياه خلال أشهر الصيف إلى الاعتداءات المتكررة على الشبكات والخطوط الرئيسة، خاصة مع شح مياه الري الزراعية إضافة الى الانقطاعات الكهربائية المتكررة التي تسبب ارباكا كبيرا في برامج التوزيع، لافتا انه سيتم اتخاذ الاجراءات الرادعة بحق كل من تثبت إدانته بالاعتداء على مصادر وخطوط المياه.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »مطلع بس مش فاهم اشي (سامي)

    الخميس 21 آب / أغسطس 2014.
    على المسؤول ان يتقدم باستقالته لعدم تمكنهم من تحديد من الذي قام بعمل الاعتداء على خط المياه هذا الخطوط ملكية عامة و لي حق بها
  • »للمره الثانيه (يونس الدوايمه)

    الأربعاء 20 آب / أغسطس 2014.
    هذا الاعتداء يجري للمره الثانيه وللمرة الثانيه أيضاً يتعذر اكتشاف المعتدي وهذا غير مبرر إطلاقا إذ أن تتبع مسار الخط سوف يؤدي للكشف عن المعتدي واعتداء بهذا الحجم يعني هناك تواطؤ فني مع المعتدي حيث أن الاعتداء على الناقل الرئيسي .
    لقد تم التغاضي عن المعتدي للمرة الأولى بنفس الذريعه وهنا يصبح التغاضي تواطؤ مكشوف يوجب التحقيق والمحاسبة .