بلدية الكرك تزيل بالقوة الأكشاك من أمام بوابتي "مؤتة والبلقاء"

تم نشره في الأحد 31 آب / أغسطس 2014. 12:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك - أزالت بلدية الكرك بمساندة قوات من الدرك والشرطة جميع الأكشاك المتواجدة أمام بوابات جامعة مؤتة من الجهة الشمالية وبوابة كلية الكرك الجامعية التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية.
وأشار رئيس البلدية المهندس محمد المعايطة الى أن البلدية استعانت بالدرك والشرطة لإزالة الأكشاك والبسطات المخالفة والمتواجدة أمام بوابات الجامعة والكلية، بعد رفض أصحابها إزالتها وفقا لمطالبات مراقبي الصحة في البلدية.
وأكد أن تلك الأكشاك كانت تشكل حالة غير طبيعية في المنطقة التي توجد فيها المحال التجارية ومواقف الحافلات لتحميل الطلبة من والى الجامعة والكلية.
وبين أن قوات من الدرك والشرطة ساعدت مراقبي البلدية على إزالة البسطات بالقوة من وسط المدينة وبقية الشوارع في ضواحي البلدية التي تتواجد فيها الأكشاك والبسطات.
وأكد أنه لم تحدث أي إشكالات أو مواجهات مع القائمين على الحملة من قبل أصحاب البسطات والباعة المتجولين.
وأشار الى أن الحملة مستمرة لحين الانتهاء من إزالة كافة الأكشاك والبسطات المخالفة، والعمل بالتجارة على أرصفة وشوارع المدينة بسبب التشويه والأذى الذي لحق بشوارع وساحات المدينة من قبل البسطات والباعة المتجولين.
وشدد على أن أي شخص يرفض إزالة الأكشاك، تقوم الأجهزة المعنية بإزالتها بالقوة ومصادرة البضاعة.
وكانت بلدية الكرك بدأت قبل أسبوع بالتعاون مع لجنة السلامة العامة وشرطة الكرك حملة ميدانية شاملة لإزالة البسطات.
وأشار المهندس المعايطة الى أن البلدية بدأت حملة شاملة لإزالة البسطات والأكشاك التي يضعها الباعة المتجولون على الأرصفة وشوارع البلدات وخصوصا تجار الخضار والفواكه، إضافة الى التجاوزات التي يقوم بها بعض التجار في المدينة خارج نطاق محالهم التجارية.
ولفت الى أن التجاوزات على الأرصفة والشوارع من قبل الباعة المتجولين أصبحت لا تطاق وتشكل أزمة للسير ولحركة المشاة داخل مناطق البلدية وخصوصا وسط مدينة الكرك التي تعاني من ضيق الشوارع.
وأكد أن البلدية لن تتهاون مع أي اعتداء على الشارع العام، أو أي مخالفة لشروط السلامة العامة لكل من يقدم خدمة أو سلعة للمواطنين، وأنها ستطبق القانون على الجميع.

hashal.adayleh@alghad.jo

hashalkarak@

التعليق