الاحتلال يهدم مصنعا يرعى الأيتام في الخليل

تم نشره في الثلاثاء 2 أيلول / سبتمبر 2014. 11:45 صباحاً
  • ارشيفية

رام الله- شرعت قوات الاحتلال الاسرائيلي، صباح اليوم الثلاثاء، بهدم مصنع البان الريّان التابع للجمعية الخيرية الاسلامية في مدين الخليل والتي تقوم على رعاية الايتام من أبناء المدينة .

وقالت مصادر فلسطينية ان قوة كبيرة من جيش الاحتلال دهمت المصنع الكائن في حي الرامة شمال شرق الخليل ومنعت الاقتراب من المكان واجبرت الصحفيين على الابتعاد عن المنطقة واعلنتها منطقة عسكرية مغلقة.

وقال رئيس الهيئة الادارية للجمعية الخيرية الاسلامية الشيخ حاتم البكري في بيان أن الاحتلال ماض في مخططاته لهدم المصنع وتضييق الخناق على الايتام في مدينة الخليل.

وأضاف "لقد ألحق الاحتلال خسائر مالية بالايتام تقدر بنحو 2 مليون دولار، فبعد أن صادر محتويات المصنع في شهر رمضان الماضي، يقوم اليوم بهدم بناء المصنع، وجراء ذلك تأثرت وستتأثر الخدمات التي تقدمها الجمعية الخيرية الاسلامية للايتام في محافظة الخليل".

وقال انه من خلال التواصل مع المستشار القانوني للجمعية جواد بولص، علمنا أن الاحتلال يطلق على جمعيتنا اسم "لجنة زكاة وصدقات حماس" ونحن والايتام من يدفع الثمن جراء هذا الاسم من قبل الاحتلال.

من جهة اخرى هدمت جرافات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، 'بركسين' في بلدة اللبن الشرقية بمدينة نابلس .

وقالت مصادر فلسطينية ان قوات الاحتلال أغلقت شارع نابلس – رام الله الرئيس، الذي يربط شمال الضفة بوسطها.

كما هددت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم بإغلاق سوق الخضار المركزي في بلدة بيتا جنوب نابلس، ومنعت الشاحنات من الدخول أو الخروج منه.

وقال رئيس بلدية بيتا عثمان دويكات في بيان له ان قوات الاحتلال اقتحمت البلدة في ساعات الفجر،وأغلقت مدخل سوق الخضار المركزي الذي يوفر الكثير من فرص العمل ويزود مختلف مدن الضفة الغربية بالخضار والفاكهة.

التعليق