العراق: ضربات جوية أميركية ضد داعش قرب سد حديثة

تم نشره في الأحد 7 أيلول / سبتمبر 2014. 10:26 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 7 أيلول / سبتمبر 2014. 11:56 صباحاً
  • سد حديثة-(أرشيفية)

واشنطن- شنت الولايات المتحدة غارات جوية دعما للقوات التي تدافع عن سد حديثة في غرب العراق وقصفت مواقع لتنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف بـ"داعش"، موسعة نطاق حملتها الجوية إلى جبهة جديدة، كما أعلن الجيش الأميركي اليوم الأحد.
وقالت القيادة الأميركية الوسطى "بطلب من حكومة العراق، هاجمت قوات الجيش الأميركي إرهابيي الدولة الإسلامية قرب حديثة في محافظة الأنبار دعما للقوات الامنية العراقية وعشائر السنية تقوم بحماية سد حديثة".
وقال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي في بيان "لقد نفذنا هذه الضربات لمنع الإرهابيين من ممارسة تهديد إضافي لأمن السد الذي يبقى تحت سيطرة القوات الأمنية العراقية بدعم من عشائر سنية".
وأضاف "أن احتمال فقدان السيطرة على السد أو انهياره الكارثي والفيضانات التي يمكن أن تنجم عن ذلك، كانا ليهددا الموظفين الأميركيين ومنشآت في بغداد ومحيطها إلى جانب آلاف المواطنين العراقيين".
وكانت الضربات الأميركية السابقة نفذت بشكل خاص دعما للقوات الكردية في الشمال رغم أن واشنطن قدمت الشهر الماضي دعما جويا محدودا للجيش والمليشيات الشيعية في جنوب البلاد أثناء محاولتها فك الحصار عن بلدة امرلي التركمانية الشيعية.
والسدود كانت هدفا رئيسيا لـ"الجهاديين" في الآونة الأخيرة.-(ا ف ب)

التعليق