محاضرة حول حقوق الملكية الفكرية في اتحاد الكتاب

تم نشره في الاثنين 8 أيلول / سبتمبر 2014. 12:00 صباحاً
  • جانب من المحاضرة التي اقيمت في اتحاد الكتاب والادباء الاردنيين - (بترا)

عمان- ألقى مدير عام دائرة المكتبة الوطنية الباحث محمد يونس العبادي، أول من أمس، محاضرة في اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين بعنوان "حقوق الملكية الفكرية حق المؤلف".
واستهل العبادي محاضرته بتعريف الملكية الفكرية وحق المؤلف وقسمها الى ثلاثة أقسام؛ حيث تتوزع مسؤولية إدارة الملكية الفكرية في المملكة بين ثلاث جهات حكومية هي: دائرة المكتبة الوطنية فيما يتعلق بحماية حق المؤلف والحقوق المجاورة، ووزارة الصناعة والتجارة فيما يتعلق بالملكية الصناعية من العلامات التجارية وبراءات الاختراع والمؤشرات الجغرافية والنماذج الصناعية، ووزارة الزراعة فيما يتعلق بالمحافظة على الأصناف النباتية.
وأشار في المحاضرة التي قدمه فيها رئيس الاتحاد الشاعر عليان العدوان، الى أن الأردن انضم الى معظم الاتفاقيات الدولية حول حق المؤلف التي تديرها المنظمة العالمية للملكية الفكرية، ومنظمة التجارة العالمية وجامعة الدول العربية.
وأوضح العبادي أنه ومن أجل مسايرة التشريعات الحديثة العربية والدولية قضت الضرورة بإصدار أول قانون أردني لحماية حق المؤلف تحت مسمى "قانون حماية حق المؤلف والحقوق المجاورة" وتضمن مادة تتعلق بحماية التراث والفلكلور، كما تضمن إجراء تعديلات على المواد التي تتعلق بالتزامات المملكة في الاتفاقيات الدولية والثنائية، ومن هذه المواد المادة 55 المتعلقة بحماية التدابير الفعالة، والمادة 17 المتعلقة بالاستثناءات على استخدام المصنفات بدون إذن المؤلف. وأشار الى أنه تم التوقيع على بعض الاتفاقيات منها، معاهدة بجين بشأن الأداء السمعي البصري 2012، ومعاهدة مراكش لتيسير النفاذ الى المصنفات المنشورة لفائدة الأشخاص المكفوفين أو معاقي البصر أو ذوي إعاقات أخرى في قراءة المطبوعات 2013.ولفت الى مجموع القضايا التي تمت إحالتها من قبل مكتب حماية المؤلف منذ إنشائه؛ حيث تمت إحالة 5038 قضية الى المحاكم المختصة من مختلف مناطق المملكة تضمنت مصادرة أكثر من نصف مليون مصنف من مختلف المصنفات. وفي ختام المحاضرة، دار نقاش بين المحاضر والحضور بحيث تضمنت الأسئلة عرض لحالات اعتداءات على حقوق المؤلف لبعض المؤلفين الأردنيين والموقف القانوني تجاه مثل هذه الحالات.-(بترا)

التعليق