برنامج تمويلي لتطوير قطاع الخدمات في العقبة بقيمة 7,1 مليون يورو

تم نشره في الأربعاء 10 أيلول / سبتمبر 2014. 12:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة - أعلن رئيس غرفة تجارة الأردن – رئيس غرفة تجارة العقبة نائل الكباريتي عن استقطاب برنامج تمويلي لتحديث وتطوير قطاع الخدمات الأردني في العقبة بقيمة (7,1) مليون يورو مقدمة من الاتحاد الأوروبي من خلال المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية (جدكو).
وبين الكباريتي أن اطلاق هذا البرنامج يهدف لتقديم الدعم للمؤسسات الخدمية الحديثة الإنشاء والحرفية والقائمة لتعزيز القدرة التنافسية للشركات و تطوير و ترويج الصادرات (الصغيرة و المتوسطة والحرفية)، الذي يساهم على تعزيز القدرات الإدارية للشركات الاردنية ودعم مسيرتها في تطوير وتأهيل الشركات الصغيرة والمتوسطة.
ودعا القطاع التجاري في محافظة العقبة للاستفادة من هذه المنح المقدمة من الاتحاد الأوروبي لدعم المشاريع الصغيرة و المتوسطة
والجديدة و القائمة، مشيراً إلى أن غرفة تجارة العقبة تعمل على دعم و تسويق كافة المشاريع الاستثمارية القائمة في العقبة الخاصة وتعزيز دورها في تنمية المجتمع من خلال شراكاتها الاقتصادية و التعليمية والمجتمعية مع أبناء المجتمع المحلي.
وقال الكباريتي إن غرفة تجارة العقبة بالتعاون مع (جدكو) ستقوم بعقد ورشة تعريفية لشرح تفاصيل كيفية الاستفادة من هذه المنح وتعبئة الطلبات لقطاع الخدمات والحرفيين في العقبة، مؤكدا أن باستطاعة أي شخص ريادي أو تاجر يحمل فكرة رائدة حول مشروع معين التقدم للاستفادة من المنحة والميزات لهذا البرنامج، لافتا أن غرفة تجارة العقبة تفتح مكاتبها وتضع قدراتها في خدمة الريادين والتجار وأصحاب الأفكار الرائدة للمشاريع الاستثمارية الصغيرة و المتوسطة لتوضيح كيفية التعامل مع هذا التمويل والاستفادة منه.
وأكد الكباريتي وقوف ودعم القطاع الاقتصادي في المملكة بكافة أطيافه وقطاعاته لكافة المستثمرين وأصحاب الأفكار الرائدة حول المشاريع الصغيرة
و المتوسطة بمختلف مواقعهم و حرص غرفة تجارة الاردن على دعم الاستثمار و شفافيته و تمكينه وتذليل كافة العوائق أمامه من خلال استقطاب البرامج والمنح الدولية لتدعيم و تمكين أصحاب المشاريع متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة.
ومن الجدير بالذكر أن المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية (جدكو) هي المظلة الوطنية لتطوير المشاريع الاقتصادية في المملكة، بما في ذلك المشاريع المبتدئة والمبتكرة؛ حيث تدعم المؤسسة تطوير هذه المشاريع بما يعزز قدرتها التنافسية، فيما تعمل المؤسسة أيضا لتسهيل الحصول على التمويل إضافة إلى مناصرة السياسات التي تعمل لخلق بيئة أكثر ملاءمة للنمو.

التعليق