"اليرموك" تصادق على فصل 31 طالبا شاركوا بمشاجرة

تم نشره في الاثنين 15 أيلول / سبتمبر 2014. 09:41 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 15 أيلول / سبتمبر 2014. 09:43 صباحاً
  • جانب من المشاجرة التي وقعت في تموز (يوليو) الماضي بجامعة اليرموك -(الغد)

أحمد التميمي

إربد- قرر مجلس عمداء جامعة اليرموك، اليوم الاثنين، المصادقة على فصل 26 طالبا بشكل نهائي، كما قرر فصل 4 طلبة لفصلين دراسيين وطالب 4 فصول دراسية، على خلفية مشاجرة وقعت في تموز (يوليو) الماضي، وفق نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية الدكتور أحمد العجلوني.

وجاءت هذه القرارات نهائية لا رجعة فيها رغم تقديم الطلبة استئنافات للتراجع عنها.

وأكد العجلوني أن هذه القراراءات تأتي لردع كل من تسول له نفسه العبث بأمن الجامعة، مؤكدا أن أسباب المشاجرة عشائرية بين تجمعين مختلفين.

وكان العشرات من الملثمين اقتحموا حرم الجامعة بالعصي والبلطات والسيوف والأدوات الحادة، اثر مشاجرة وقعت بين تجمعين عشائريين، في تموز (يوليو)، ما اضطر قوات الأمن للدخول للجامعة للسيطرة على المشاجرة.

وألقت الأجهزة الأمنية حينها القبض على 14 شخصا يشتبه بمشاركتهم بأعمال الشغب وتم تحويلهم للمركز الأمني.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ظاهرة يجب التخلص منها (د. وصفي محمد عبده)

    الاثنين 15 أيلول / سبتمبر 2014.
    يجب الفصل النهائي كل من يتشاجر في أي جامعة، مهما كانت سواء خاصة أو حكومية. هذه الظاهرة تدل على البغضاء بين طبقات المجتمع وتدل على العشائرية المقيتة التي يجب الغائها، مع ضرورة إصلاح القضاء أيضا...!